أخبار الأقتصاد : اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى
أخبار الأقتصاد : اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى

نرحب بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، أخبار الأقتصاد : اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا،

اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى

، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،أخبار الأقتصاد : اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، أخبار الأقتصاد : اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى، لنقوم بعرضها علي موقعنا،

اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى

، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الأحد 3 يونيو 2018 12:14 مساءً ـ الأقتصادي ـ طالب الاتحاد المصرى لشركات التأمين بضرورة تصفية القائمة الحالية لخبراء المعاينات وتقدير الأضرار لأعمال التأمين البحرى، المسجلين لدى هيئة الرقابة المالية، واقتراح شخصيات تأمينية للمشاركة فى لجان اختيار وقيد الخبراء سواء لأول مرة أو عند التجديد. 

وبحسب ما نشره الاتحاد فى نشرته الأسبوعية، فإن دور خبير المعاينات وتقدير الأضرار يظل هو الأهم بالنسبة لشركات التأمين، حيث أنه يعتبر ممثل الشركة وعينها عند اتخاذ قرار الاكتتاب فى أى وحدة بحرية، والاهتمام برفع مستوى خبراتهم وثقافاتهم التأمينية تستلزم تصفية القائمة الحالية، كما كشف الاتحاد أن إجمالى القسط السنوى لتأمينات أجسام السفن على مستوى العالم هو 7.6 مليار دولار، وأن متوسط معدل الخسارة حوالى 85% من مجموع المطالبات، وأن شركات التأمين تدفع ما يقارب 6.5 مليار دولار تخص الماكينات وحدها.

وقال الاتحاد فى نشرته الأسبوعية أنه طبقاً للإحصائيات العالمية، فإن التعويضات عن أضرار الماكينات بالسفن تمثل 40% من إجمالى التعويضات المدفوعة من شركات التأمين، وهى بالتالى تشكل أكبر حصة فى إجمالى التعويضات وتغطى الشركات تكاليف استبدال الماكينات التى تنكسر أو تتلف نتيجة إهمال طاقم السفينة بشرط ألا يكون ناتجاً عن عدم العناية الواجبة من المؤمن لهم أو الملاك أو المديرين.

وحول أسباب الحوادث البحرية، أشار الاتحاد أن الاحصائيات الصادرة عن الاتحاد الدولى للتأمين البحرى وهيئة اللويدز بلندن تشير إلى أن هناك أربعة أسباب رئيسية للحوادث البحرية وهى دائمًا (الماكينات/الآلات، الشحوط، الحريق، التصادم) وبالنظر لتجزئة الخسائر من حيث التكلفة، نجد أن حسابات تلفيات المحرك الرئيسى تزيد عن 60% من قيمة المطالبات، تليها المحركات المساعدة 20%، والمولدات 10%

هذا ولا تزال العوامل البشرية هي السبب الرئيسى للخسارة، فمهما بلغت براعة تصميم الماكينة ومهما كانت الخامات على مستوى عالى من الجودة وحتى إذا تم وضع التعليمات واللوائح المنظمة للتشغيل، وفى المقابل لم تعتمد أو تطبق شركات الملاحة ثقافة السلامة فى اختيار الطاقم لضمان عدم خرق القواعد والأصول المهنية فلن نحقق النتائج المرجوة، وهذا أمر صعب مع الضغوط التى تمارس على طاقم السفينة فى مثل هذه الأيام، فعلى سبيل المثال العدد الفعلى للطاقم الفنى والهندسى على سفن الحاويات الكبيرة ما بين ثلاثة وأربعة افراد وبالطبع فإنه مهما بلغت درجة معرفتهم وخبرتهم فإنهم لن يتمكنوا من إصلاح محرك وهم فى عرض البحر ويكون الاعتماد عادة على المهندسين والفنيين الخارجيين لإصلاح وصيانة السفن.

نشكركم علي حسن متابعتانا، أخبار الأقتصاد : اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي،

اتحاد التأمين يطالب "الرقابة المالية" بتصفية قائمة خبراء معاينة التأمين البحرى

.

المصدر : اليوم السابع