إقتصاد : عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية
إقتصاد : عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، إقتصاد : عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،إقتصاد : عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، إقتصاد : عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية، لنقوم بعرضها علي موقعنا، عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الخميس 12 يوليو 2018 12:45 صباحاً ـ الأقتصادي ـ قال الدكتور جمال الليثي، عضو غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات، إن صناعة الأدوية في جمهورية مصر العربية بمثابة حياة وأمن قومي، مؤكدًا حرص الغرفة على توفير دواء آمن وفعال للمواطن المصري.

وقال «الليثي»، خلال لقائه ببرنامج «أسواق وأعمال»، المذاع عبر فضائية «أون لايف»، مساء الأربعاء، «صناعة الدواء المصرية بخير، لدينا مصانع تفوق المصانع العالمية في أوروبا وأمريكا من حيث الماكينات والجودة والكفاءات، والطاقات الإنتاجية، ويمكن أن نغطي احتياجات الدول المجاورة»، مؤكدًا أن إفريقيا تعد من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية لكنا تحتاج إلى ضمانات لتحصيل قيمة الدواء، وإنشاء بنوك مصرية هناك، وذلك لارتفاع نسبة مخاطر التحصيل بها.

وتابع أن تصدير الدواء سيوفر عملة صعبة للدولة، لكن هناك بعض المشكلات التي تعرقل سير هذه العملية، أهمها الأسعار، موضحًا أن أي دولة يتقدم المصدر لتصدير الدواء إليها، تطلب شهادة موقعة من وزارة الصحة بسعر المنتج في بلد المنشأ، وأسعار الأدوية في جمهورية مصر العربية منخفضة للغاية، ولا تساعد على التصدير أو تحقيق ربح للمصدر أو المستورد الأجنبي.

وأشار إلى ضرورة وجود سعرين، للتصدير والبيع المحلي، مستطردًا: «المواطن المصري يحصل على الدواء بسعر مُخفض، لحتمية دعم الدولة لمواطنيها، لكن لا يجوز التصدير بنفس الأسعار المدعمة، فأي سلعة يجب أن يزيد سعر بيعها عن تكلفتها، حتى يمكن الاستمرار في تطوير صناعتها، وهو أمر ذات أهمية بالنسبة لصناعة الدواء».

وأوضح أن توفير الدواء الآمن يتم عن طريقتين، الأولى من خلال تسجيله، أي الحصول على تصريح من إدارة الصيدلة بوزارة الصحة، بتداوله داخل الدولة، سواء كان مستوردًا أو مُصنع محليًا، والأخرى عن طريق التسعير، الذي لابد أن يكون اقتصاديًا للمريض والشركة المنتجة أو المستوردة.

نشكركم علي حسن متابعتانا، إقتصاد : عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، عضو «غرفة الدواء»: إفريقيا من الأسواق الواعدة للصناعة المصرية .

المصدر : بوابة الشروق