إقتصاد : هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟
إقتصاد : هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، إقتصاد : هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،إقتصاد : هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، إقتصاد : هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟، لنقوم بعرضها علي موقعنا، هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الأحد 2 سبتمبر 2018 09:45 مساءً ـ الأقتصادي ـ ترتفع تكلفة إقامة مصانع تدوير المخلفات، فإنتاج 20 ميجاوات كهرباء منها يحتاج استثمارات بتكلفة لا تقل عن 100 مليون دولار، كما ينخفض سعر جمع القمامة عن مثيله عالميا بفارق كبير، حيث يصل سعر جمع طن إلى 150 جنيها مقابل 30 دولارا (530 جنيها) عالميا، مما يعوق إقامة منظومة جيدة لجمع القمامة، التى يعتبرها كثير من الخبراء ثروة كامنة لم تستفد منها جمهورية مصر العربية حتى الآن، فهل يفلح تحديد سعر للطاقة المنتجة من المخلفات فى تخطى تلك التحديات.

فقد اعتمد مجلس الوزراء المصرى، تعريفة موحدة لشراء الطاقة المنتجة من المخلفات بجميع أنواعها بسعر 140 قرشا للكيلووات ساعة، فى شهر مايو الماضى ضمن قانون المخلفات، والتى أعلنت وزيرة البيئة، دكتورة ياسمين فؤاد، عن أنه سيتم مناقشته فى البرلمان فى دورته القادمة.

وكانت تقارير سابقة قد ذكرت أن وزارتى الكهرباء والبيئة اتفقتا على وضع سعر 130 قرشا للكيلووات لشراء الطاقة المنتجة من المخلفات الزراعية و160 قرشا للطاقة المنتجة من القمامة، و145 قرشا من المخلفات الحيوانية «البيوجاز»، كما تردد عزم الحكومة زيادة سعر الكيلوات عن 140 قرشا المقرر فى وقت سابق قبل عرضه للنقاش فى البرلمان، إلا أن وزيرة البيئة نفت ذلك فى رد لسؤال لـ«الشروق» على هامش مؤتمر وزراء المالية ومحافظى البنوك المركزية الإفريقية فى صندوق النقد والبنك الدوليين، الذى عقد فى مدينة شرم الشيخ مطلع الشهر الماضى أغسطس.

اقرأ أيضًا

تدوير النفايات الإلكترونية.. تحدٍ يواجه كل دول العالم

شاكر: سعر التعريفة سيرتفع وفقا لنوع التكنولوجيا المستخدمة فى مصنع التدوير

مسئول بيئى سابق: انخفاض سعر طن القمامة يعطل كفاءة جمعها

استشارى طاقة: إنتاج 20 ميجاوات كهرباء من المخلفات يحتاج استثمارات لا تقل عن 100 مليون دولار

تجارب عالمية.. السويد تعيد تدوير 99% من مخلفاتها.. والصين تستورد النفايات من الخارج!

نشكركم علي حسن متابعتانا، إقتصاد : هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، هل تستعيد جمهورية مصر العربية كنزها الضائع من المخلفات بالقانون الجديد وتحديد تعريفة إنتاج الطاقة؟ .

المصدر : بوابة الشروق