إقتصاد : الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب
إقتصاد : الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، إقتصاد : الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،إقتصاد : الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، إقتصاد : الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب، لنقوم بعرضها علي موقعنا، الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الاثنين 1 أكتوبر 2018 03:45 مساءً ـ الأقتصادي ـ ألقى المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، كلمته الافتتاحية أمام مؤتمر الطاقة العربى الحادى عشر، الذى بدأ أعماله اليوم بمدينة مراكش بالمملكة المغربية، تحت شعار «الطاقة والتعاون العربى»، ويستمر لمدة 4 أيام، بمشاركة وزراء البترول والطاقة بالدول العربية، حيث استعرض خلال كلمته بعنوان «رؤية جمهورية مصر العربية حول استراتيجية الطاقة» في ضوء استراتيجية التنمية المستدامة رؤية جمهورية مصر العربية 2030 بأبعادها الثلاثة الاقتصادى والإجتماعى والبيئى، بحسب بيان للوزارة اليوم.

وأوضح الملا أن الاستراتيجية تستهدف تعظيم قدرة قطاع الطاقة بمصر بحلول عام 2030 على تلبية كافة متطلبات التنمية الوطنية المستدامة من موارد الطاقة وتعظيم الاستفادة من مصادرها المتنوعة سواء تقليدية أو متجددة بما يؤدى إلى المساهمة الفعالة فى دفع الاقتصاد والتنافسية الوطنية والعدالة الاجتماعية والحفاظ على البيئة مع تحقيق ريادة فى مجالات الطاقة المتجددة والإدارة الرشيدة والمستدامة للموارد، مشيرا إلى أن الاستراتيجية تولى أهمية لتعزيز قدرة قطاع الطاقة المصرى على الابتكار والتنبؤ والتأقلم مع المتغيرات المحلية والاقليمية والدولية فى مجال الطاقة.

وقال أن الاستراتيجية تبنت عددا من الأهداف في مجال الطاقة لتحقيقها في مقدمتها ضمان أمن الطاقة من خلال تعزيز القدرة على توفير الطاقة المطلوبة مع الحفاظ على معدلات النمو المرجوة، وزيادة مساهمة قطاع الطاقة فى الناتج المحلى عن طريق زيادة قيمة الناتج المحلى الاجمالى للقطاع فضلاً عن تعظيم الاستفادة من الموارد المحلية للطاقة، من خلال زيادة إجمالى إنتاج الطاقة من الموارد المحلية وتعظيم درجة الاعتماد عليها، كما تستهدف الاستراتيجية الوصول بمزيج الطاقة إلى المستويات العالمية الى جانب خفض استهلاك الطاقة فى مختلف القطاعات نسبة للمساهمة فى الناتج المحلى الإجمالى، وكذلك على الحد من الأثر البيئى للانبعاثات بالقطاع، من خلال خفض درجة الملوثات الناتجة من قطاع الطاقة.

وأشار إلى أن الوزارة تعمل في ضوء استراتيجية قطاع الطاقة بمصر حتى عام 2035 التي تم وضعها تماشياً مع رؤية جمهورية مصر العربية 2030، وتعد بمثابة السيناريو الأمثل لتحقيق تلك الأهداف والأساس والمرجعية لتخطيط الطاقة بمصر، والذى يتضمن تعظيم مشاركة الطاقة المتجددة فى مزيج الطاقة لتصل نسبتها إلى حوالى 40% حتى عام 2035، موضحا أن استراتيجية الطاقة في جمهورية مصر العربية وترتكز على 3 محاور رئيسية وهى إعادة هيكلة وإصلاح قطاع الغاز الطبيعى، ودعم كفاءة الطاقة والتغلب على ظاهرة الاحتباس الحرارى العالمى من خلال خفض الانبعاثات.

وقال أن قطاع البترول المصرى يعمل وفق هذه الاستراتيجية على اتخاذ إجراءات مستمرة لمواجهة التحديات في مجال الطاقة.

وأوضح أن الحكومة المصرية نفذت مجموعة من الاصلاحات الاقتصادية من خلال إصلاح دعم الطاقة وتحسين كفاءتها لضمان استدامة المعروض منها، بالإضافة إلى تحرير سعر الصرف وتطوير التشريعات الخاصة بالاستثمار لزيادة تنافسية الاقتصاد الوطنى، مشيرا إلى أن قطاع البترول سلك منهجية عمل تستهدف الاستدامة وفق سياسات واستراتيجيات جديدة، وأن رؤى القطاع تلاقت مع الاصلاحات الاقتصادية وسياسات الدولة التى تسعى لتأمين إمدادات البلاد من الطاقة، وتخطى التحديات المزمنة التي سببت معاناة للمواطنين.

وأوضح الملا أن الوزارة أطلقت مشروعا لتطوير وتحديث قطاع البترول في جمهورية مصر العربية لإحداث تطوير وتغيير شامل في مختلف أنشطته من أجل زيادة مساهمته في التنمية الشاملة من خلال العمل بشكل أكثر كفاءة وجذب المزيد من الاستثمارات والفصل بين وضع السياسات والدور التنظيمى والتنفيذى وتطوير نظم ومعايير الحوكمة وتكوين كوادر بشرية شابة مؤهلة ومدربة بمستوى عالمى، لافتاً إلى أنه يجرى تنفيذ 7 برامج عمل بهدف تحسين كفاءة الأداء لقطاع البترول في مختلف أنشطته وتطوير آلياته بما يتماشى مع المتغيرات المتلاحقة محلياً وإقليمياً وعالمياً، موضحاً أن تلك البرامج تتعلق جذب الاستثمارات في مجال البحث والإنتاج للثروة البترولية، وتحسين لأداء أنشطة الإنتاج والإصلاح الهيكلى للقطاع وتحسين أداء أنشطة التكرير وتوزيع المنتجات وصناعة البتروكيماويات ورفع كفاءة الطاقة، وتنمية الموارد البشرية فضلاً عن برنامج تحويل جمهورية مصر العربية إلى مركز اقليمى لتجارة وتداول الطاقة والذى يوجه الجهود الى الاستفادة من الموقع الاستراتيجي لمصر والأصول والبنية التحتية التي تسمح بتدفق البترول والغاز بحرية دون أي عوائق فنية أو تنظيمية وسيسهم هذا البرنامج في زيادة التنمية الاقتصادية للبلاد وتطوير سوق البترول والغاز من خلال تشجيع مشاركة المستثمرين من القطاع الخاص. عن طريق تشكيل لجنة عليا، ووضع استراتيجية لتحويل جمهورية مصر العربية لمركز اقليمى لتجارة وتداول الغاز والبترول، والبدء في تحرير سوق البترول والغاز من أجل تأمين امدادات البترول والغاز وزيادة التنمية الاقتصادية للبلاد، وقال أنه يتم العمل ايضاً في برنامج دعم اتخاذ القرار وربط المعلومات بهدف إنشاء نظام موحد لإدارة موارد وأصول قطاع البترول بما يساهم في دعم اتخاذ القرار والمساعدة في مواجهة الأزمات .

نشكركم علي حسن متابعتانا، إقتصاد : الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، الملا يستعرض استراتيجية وزارة البترول المصرية أمام مؤتمر الطاقة العربى بالمغرب .

المصدر : بوابة الشروق