"المهن التعليمية" تبحث سبل التعاون مع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار
"المهن التعليمية" تبحث سبل التعاون مع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار

أكد خلف الزناتي، نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب، ضرورة أن يكون هناك تعاون ملموس بين نقابة المهن التعليمية ومركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء بما يخدم المعلمين والعملية التعليمية.

جاء ذلك خلال حضوره مراسم توقيع بروتوكول التعاون بين مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء برئاسة المهندس حسام الجمل، والاتحاد العام للجمعيات الأهلية، برئاسة الدكتور طلعت عبدالقوي، في مجال تبادل المعلومات لتكوين رؤية متكاملة حول أحوال المواطنين والخدمات المقدمة إليهم، اليوم، بمقر مجلس الوزراء، بحضور عدد من قيادات اتحاد الجمعيات الأهلية والاتحاد الإقليمي والاتحاد النوعي.

وشدد "الزناتي" على ضرورة الاهتمام بمدارس التعليم الفني من خلال التدريب العملي وفق معايير منظمة ودقيقة وكذلك احتواء الطلاب، كما أن هناك نحو 2 مليون عضو في نقابة المهن التعليمية على رأس العمل والمعاش لابد من الاهتمام بهم والعمل الدائم على تطويرها لخدمة المجتمع والمنظومة التعليمية.

وأكد الدكتور طلعت عبدالقوي، أن البروتوكول يهدف إلى العمل على توفير احتياجات المواطنين في المدن والقرى والنجوع من خلال منظمات المجتمع المدني التابع لاتحاد الجمعيات الأهلية، والتصدي للأزمات والكوارث والإنذار المبكر قبل وقوعها، وتقديم برامج تنموية وتوعوية في التخصصات التي تخدم المواطنين، ومتابعة خدمات المواطنين وتطويرها وقياس مدى رضاهم وغيرها من الملفات التي سيتم العمل عليها خلال الفترة المقبلة.

المصدر : الوطن