عاجل : أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة
عاجل : أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة

بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، عاجل : أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عاجل : أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عاجل : أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة، لنقوم بعرضها علي موقعنا، أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الأحد 3 يونيو 2018 12:13 مساءً ـ الأقتصادي ـ رغم حرارة الشمس والصيام، إلا أن أولياء الأمور بمدينة الخارجة في محافظة الوادي الجديد، حرصوا على متابعة أبنائهم خلال الفترة بين امتحاني اللغة العربية والتربية الدينية، أمام لجنة مدرسة نجيب محفوظ الثانوية للبنات.

وقال ناصر الدمرداش، أحد الأهالي: "شغوف بمعرفة ماذا فعلت ابنتي بمادة اللغة العربية، وأن الفضول الشديد دفعني إلى التوجه لباب المدرسة لأنادي عليها من خلال فتحات صغيرة بالباب المغلق من جانب الأمن لأطمئن عليها في أول مادة وهي اللغة العربية.

وقال ناصر لـ"الوطن": "العديد من أولياء الأمور، تابعوا أبناءهم أيضا بنفس الطريقة، وأن المادة الأولى دائما تكون لها رهبة شديدة لدى الطالب، وأصريت على التواجد أمام اللجنة لزرع الطمأنينة في نفس ابنتي، وأحمد الله أن امتحان اللغة العربية جاء خاليا من التعقيدات، وكان سهلا وفي مستوى الطالب المتوسط، ونتمنى أن تكون الامتحانات المتبقية سهلة".

متابيعينا الكرام شكراً علي حسن متابعتانا، عاجل : أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار العربية والسياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، أولياء أمور بالخارجة يدعمون أبنائهم: الامتحان الأول له رهبة.

المصدر : الوطن