الإقتصادي : بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة
الإقتصادي : بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، الإقتصادي : بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،الإقتصادي : بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، الإقتصادي : بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة، لنقوم بعرضها علي موقعنا، بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة

الثلاثاء 17 يوليو 2018 10:45 صباحاً ـ الأقتصادي ـ عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة

حجم الخط: A A A

عبد القادر وحيد

17 يوليه 2018 - 12:29 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

قال الإعلامي إبراهيم عيسي إن حديث " الفرقة الناجية" ليس من السنة ، بل هو حديث موضوع علي الرسول الكريم ، وهذا ما أثبته العلامة ابن حزم الظاهري.

وقال  من خلال مقطع فيديو علي قناة الحرة أن الحديث له روايات متعددة منها أن الرسول الكريم سئل عن الفرقة الناجية : " من هم يا رسول الله"؟ ، فقال :"من كان  علي مثل ما أنا عليه" ، وفي رواية أخري : " أهل السنة والجماعة".

وأوضح أن بعض الدراسات النقدية في الحديث تقول إن هذا الحديث موضوع وضعيف مثل ابن حزم ، الذي يعابر هذا الحديث خارج المشهد والاستدلال .

وأشار إلي أن هذا الحديث عند البعض من أهم وأخطر الأحاديث التي تمرر وتخلق عملية " الأدلجة" ، بحسب وصفه.

وقال عيسي بعد الحديث عن أصل الحديث النبوي : هل نحن بذلك نمعن أو نزايد علي التيار السلفي ونريد أن نصنع معه خصومة ، وهل نكون بفتح مثل هذه الأمور نقسو علي السلفيين ، أم هم الذين يكفروننا ، بحسب وصفه.

الفيديو : 


عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة

أخبار متعلقة

#
#
#
#

قال الإعلامي إبراهيم عيسي إن حديث " الفرقة الناجية" ليس من السنة ، بل هو حديث موضوع علي الرسول الكريم ، وهذا ما أثبته العلامة ابن حزم الظاهري.

وقال  من خلال مقطع فيديو علي قناة الحرة أن الحديث له روايات متعددة منها أن الرسول الكريم سئل عن الفرقة الناجية : " من هم يا رسول الله"؟ ، فقال :"من كان  علي مثل ما أنا عليه" ، وفي رواية أخري : " أهل السنة والجماعة".

وأوضح أن بعض الدراسات النقدية في الحديث تقول إن هذا الحديث موضوع وضعيف مثل ابن حزم ، الذي يعابر هذا الحديث خارج المشهد والاستدلال .

وأشار إلي أن هذا الحديث عند البعض من أهم وأخطر الأحاديث التي تمرر وتخلق عملية " الأدلجة" ، بحسب وصفه.

وقال عيسي بعد الحديث عن أصل الحديث النبوي : هل نحن بذلك نمعن أو نزايد علي التيار السلفي ونريد أن نصنع معه خصومة ، وهل نكون بفتح مثل هذه الأمور نقسو علي السلفيين ، أم هم الذين يكفروننا ، بحسب وصفه.

الفيديو : 

نشكركم علي حسن متابعتانا، الإقتصادي : بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، بالفيديو..عيسي : هذا الحديث ليس من السُنّة.

المصدر : المصريون