أخبار مصر «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا»
أخبار مصر «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا»

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، أخبار مصر «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا»، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا»، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،أخبار مصر «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا»، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، أخبار مصر «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا»، لنقوم بعرضها علي موقعنا، «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا»، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الجمعة 3 أغسطس 2018 03:45 مساءً ـ الأقتصادي ـ أبرز تدويناته: «السلام اختيار لا بديل لنا عنه»


تواصلت تبعات مقتل رئيس دير أبو مقار بوادي النطرون الأنبا أبيفانيوس، ليصل مداها إلى قرار من البابا تواضروس بغلق حسابه الرسمي على «فيس بوك»، وهو ما أعلنه فجر الجمعة.

لكن البابا تواضروس لم يكن نشطًا على حسابه عبر «فيس بوك» رغم ظهور حسابات كثيرة نُسبت إليه على مدار الست سنوات الماضية، ما استلزم وقتها أن يعلن المركز الإعلامي القبطي الأرثوذكسي أن البابا لا يملك أية حسابات على الكوكب الأزرق، إلى أن تغيرت الصيغة حين نشط البابا حسابه الذي أنشأه في أكتوبر 2009.

منذ 2009 لم يُدون البابا مرة واحدة على حسابه، إلى أن أقر في الرابع في يونيو 2017 أن يُفعل حسابه بتدوينة تعلقت ببداية امتحانات الثانوية العامة، تحدث فيها عن معايير النجاح، وأنه يصلي من أجل الطلاب.

وحساب البابا حتى أمس به 38 ألف متابع، ولم يتم توثيقه بالعلامة الزرقاء إلا منذ شهور قليلة.

وخرج البابا في بث حي من الحساب في عدة زيارات خارجية لافتتاح كنائس أو مؤتمرات، وذلك عبر مُساعد آخر في المقر البابوي يدير الحساب الخاص بالبابا.

ورغم إغلاق البابا وعددًا من الأساقفة البارزين حساباتهم على «فيس بوك» إلا أن حساباتهم على «موقع التواصل الاجتماعي تويتر» لازالت تعمل.

ومن أبرز ما نشره البابا خلال فترة كتابته على الحساب، هو ما كتبه في يناير الماضي، حين قال: «السلام اختيار لا بديل لنا عنه».

كما كتب على حسابه أن الرهبنة هي جوهرة الكنيسة اللامعة لأنها حياة توبة واشتياق للسماء، حياة صلاة تعبير حب الله، حياة طاعة وإنكار للذات، بجانبه لقاء مع عددًا من الشباب القبطي في يوليو 2017.

وحساب البابا تواضروس على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، به 125 ألف متابعًا، وغرد فيه 173 مرة فقط، كان آخرها في 16 أبريل 2016، إلا أن الفرق بين الأعوام في التغريدات قارب الثلاث سنوات، وكانت أول تدوينة بعد 23 يومًا من اختياره كبطريرك، وذلك في 27 نوفمبر 2012.

ولم تخل عظات ومقابلات وحوارات البابا تواضروس منذ اختياره في 2012 من انتقادات لوسائل الاتصال الاجتماعي، إذ هو يرى أنها «ليست إلا وسائل انفصال اجتماعي تؤدي لتمزيق الأسر والتعاملات»، وذلك في مارس.

ويرى البابا أن وسائل التواصل الاجتماعي «زرعت الفرقة بين الناس وأدت إلى نشوب الحروب»، موصيًا بـ«الاستخدام الأمثل لتلك الوسائل بما يفيد»، في إحدى عظاته في مارس الماضي.

كما وجه البابا رسائل من حين لآخر للشباب بعدم الانسياق وراء «السوشيال ميديا» التي تلعب دورًا سلبيًا في عقول الشباب، فهي تقوم بتوصيل معلومات مغلوطة، وكتابات قاتلة تستهدف طمس الحقيقة والكذب، وذلك في يوليو 2016.

ورأى البابا في تدوينته الأخيرة عبر «فيس بوك»: «إن الوقت أثمن عطية يعطيها الله لنا يوميا ويجب أن نحسن استخدامها والمسيحي يجب أن يقدس وقته والراهب يترك كل شئ لتصير الحياة كلها مقدسة للرب، مشيرًا إلى أن ضياع الوقت في الاهتمام بمواقع التواصل الاجتماعي صارت مضيعة للعمر والحياة والنقاوة».

نشكركم علي حسن متابعتانا، أخبار مصر «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا»، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، «البابا» اعتزل «فيس بوك».. قصة البطريرك مع «السوشيال ميديا» .

المصدر : بوابة الشروق