عـااجل: مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور»
عـااجل: مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور»

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، عـااجل: مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور»، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور»، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عـااجل: مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور»، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عـااجل: مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور»، لنقوم بعرضها علي موقعنا، مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور»، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الجمعة 17 أغسطس 2018 02:46 صباحاً ـ الأقتصادي ـ زيّن المصريون أصواتهم بالقرآن الكريم، وصارت تسجيلات مشاهير القراء- أمثال الشيخ الحصرى ومصطفى إسماعيل والمنشاوى وعبدالباسط عبدالصمد والطبلاوى- لا غنى عنها فى أى مكتبة إذاعية أو قناة تليفزيونية عربية أو إسلامية.

هذه حقيقة راسخة شدد عليها الملك خالد بن عبدالعزيز، ملك السعودية، بأن القرآن الكريم نزل به الوحى فى مكة المكرمة، وتمت طباعته فى «تركيا»، وقرئ فى «جمهورية مصر العربية»، وذلك أثناء استقباله فى «الرياض» كوكبة من شيوخ التلاوة فى الستينيات من القرن الماضى: والعهدة على الشيخ محمود الطبلاوى الذى كان حاضرا هذا اللقاء، وذكر هذه العبارة.

وبقدر إبداع المصريين فى تجويد وتلاوة القرآن الكريم للعالم العربى والإسلامى وتصدرهم مشهد التلاوة والتجويد لنحو مليار مسلم، طوال القرن العشرين حتى الآن بنفس القدر أيضا تألق الفن المصرى، وقدم أجمل القصائد والألحان لأغلى مناسبة دينية على قلب كل مسلم، وهى حج بيت الله الحرام .

ليلى مراد - صورة أرشيفية

فهذه هى الراحلة الفنانة ليلى مراد قدمت بأبسط الكلمات أيقونة غنائية لا يمل كل مسلم مشتاق لزيارة الأراضى المقدسة من إنشادها والتغنى بها مع اقتراب موسم الحج، فهى واحدة من أشهر الأغنيات التى ارتبطت بهذه المناسبة، ولا تمر تلك المناسبة إلا وتقوم الإذاعات والقنوات التليفزيونية بعرض تلك الأغنية التى صدحت بها فى فيلم «ليلى بنت الأكابر»، ١٩٥٣ وقصة هذه الأغنية أن ليلى مراد أثناء تصوير الفيلم طلبت الذهاب لأداء فريضة الحج إلا أن المنتج طلب الانتهاء من تصوير الفيلم خلال أسبوعين، ما جعلها تبقى بالقاهرة للانتهاء من الفيلم، لذلك طلبت من أبى السعود الإبيارى تأليف أغنية تودع فيها المسافرين للحج ولحّنها رياض السنباطى لتعبر من خلالها عن شوقها للحج.

فتقول: «يا رايحين للنبى الغالى.. هنيّالكم وعقبالى

وهذه كوكب الشرق أم كلثوم قدمت للمكتبة الغنائية أجمل وأعذب الكلمات والألحان لهذه المناسبة العطرة «القلب يعشق كل جميل»، من كلمات محمود بيرم التونسى، وألحان رياض السنباطى، وتقول:

أم كلثوم - صورة أرشيفية

ولم يتأخر الشعر عن هذه المناسبة فهذا أمير الشعراء أحمد شوقى ترك قصيدة خالدة غنتها له كوكب الشرق أم كلثوم بعنوان «إلى عرفات الله» بمناسبة ذهاب الملك فؤاد لتأدية مناسك الحج، ويقول مطلع القصيدة، «إلى عرفات الله يا خير زائر.. عليك سلام الله فى عرفات.

أحمد شوقي - صورة أرشيفية

الأدب المصرى لم يكن بعيدا عن هذه الرحلة السنوية، ، أما عميد الأدب العربى الدكتور طه حسين فانتهز فرصة وجوده بمدينة جدة عام 1955 فى مهمة ثقافية تتعلق بالجامعة العربية، وأدى مناسك الحج، وعقب عودته إلى جمهورية مصر العربية التقى به الشاعر كامل الشناوى، وسأله كيف كان شعورك، وأنت فى هذه الأماكن المقدسة؟ لقد سبق أن عشت بفكرى وقلبى فى هذه الأماكن المقدسة، زهاء عشرين عاما.. منذ بدأت أكتب «على هامش السيرة» حتى الآن.. ولما زرت مكة والمدينة، أحسست أننى أعيش بفكرى وقلبى، وجسدى جميعا، عشت بعقلى الباطن، وعقلى الواعى، استعدت كل ذكرياتى القديمة، ومنها ما هو من صميم التاريخ، ومنها ما هو من صميم العقيدة، وكانت الذكريات تختلط بواقعى، فتبدو حقائق حينا، ورموزًا حينا، وكان الشعور بها يغمرنى، ويملأ جوانب نفسى.

الشاعر كامل الشناوي - صورة أرشيفية

لكن بماذا دعا عميد الأدب العربى وهو يطوف بالكعبة ٧ أشواط؟

هذا السؤال وجهه له الشاعر الراحل كامل الشناوى، فأجاب:

قلت له سبحانه: «اللهم لك الحمد، أنت نور السماوات والأرض. ولك الحمد أنت قيوم السماوات والأرض. ولك الحمد أنت رب السماوات والأرض، ومن فيهن. أنت الحق، ووعدك الحق، والجنة حق، والنار حق، والنبيون حق، والساعة حق. اللـهم لك أسلمت، وبك آمنت، وعليك توكلت، وإليك أنبت، وبك خاصمت، وإليك حاكمت. فاغفر لى ما قدمت وما أخرت، وما أسررت وما أعلنت.. أنت إلهى، لا إله إلا أنت».

نشكركم علي حسن متابعتانا، عـااجل: مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور»، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، مائة عام من الإبداع فى حب «البيت المعمور».

المصدر : المصرى اليوم