أخبار مصر بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا
أخبار مصر بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، أخبار مصر بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،أخبار مصر بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، أخبار مصر بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا، لنقوم بعرضها علي موقعنا، بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الاثنين 3 سبتمبر 2018 09:46 صباحاً ـ الأقتصادي ـ شارك الرئيس السيسي في جلسة الحوار رفيعة المستوى بين القادة الصينيين والأفارقة وممثلي رجال الأعمال والمؤتمر السادس لرجال الأعمال الصينيين والأفارقة، قبيل الافتتاح الرسمي لقمة بكين 2018 لمنتدى التعاون الصين - إفريقيا «فوكاك».

وأكد الرئيس الصيني شي جين بينج - في كلمته خلال افتتاح الجلسة - ضرورة تحقيق المواءمة بين التنمية والتعاون الاقتصادي والتجاري بين الصين والدول الإفريقية.

وقال، أن بلاده تدعم الدول الإفريقية في إطار البناء المشترك لمبادرة «الحزام والطريق»، وذلك لتشارك النتائج والعوائد المربحة للجانبين، مشيرا إلى أن الصين مستعدة لتعزيز التعاون الشامل مع الدول الإفريقية لبناء طريق التنمية عالي الجودة معا بما يتناسب مع الظروف الوطنية لكل دولة ويحقق الفائدة للجميع.

وأشار الرئيس الصيني إلى، أن حجم التبادل التجاري بين بلاده والدول الإفريقية بلغ حوالي 170 مليار دولار، لافتا إلى أن إفريقيا حققت تقدما في المجال الصناعي خلال الأعوام الماضية نتيجة المشروعات الضخمة ومن بينها خط السكك الحديدية، التي تمتد من مومباسا إلى نيروبي، ومحور قناة السويس وميناء جيبوتي.

من جانبه، أشاد رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوسا بما وصفه بالدعم الصيني التاريخي لإفريقيا موجها التهنئة للرئيس الصيني على حصوله على فترة رئاسية ثانية، مضيفا أن اهتمام الصين بالقارة الإفريقية ساهم في زيادة معدلات التنمية، متوقعا مزيدا من التعاون البناء بين الجانبين في المستقبل.

وفي السياق ذاته، دعا رئيس تشاد إدريس ديبي الشركات الصينية إلى زيادة استثماراتها بالقارة الإفريقية، مشددا على ضرورة معالجة قضية الفقر في إفريقيا.

وقال «ديبي»، أنه يتحدث نيابة عن دول وسط إفريقيا، مشيرًا إلى أن المساعدة الصينية تتسم بكونها طويلة الأجل وذات فائدة ميسرة على عكس المساعدات، التي توفرها مؤسسات التمويل الدولية، التي غالبا ما تتسم بكونها قصيرة الأجل وذات معدل فائدة مرتفع.

من جانبه شدد رئيس ناميبيا هيج جينجوب على ضرورة تقليص معدلات الفقر في إفريقيا وتقوية التعاون بين الصين والقارة الإفريقية، منوها إلى أن الصين منحت بلاده رغم صغر حجمها أعلى مستوى من الشراكة، والذي يسمى الشراكة الاستراتيجية الشاملة من أجل التعاون.

وفي السياق ذاته، أشاد رئيس نيجيريا محمد بخاري بمستوى التعاون بين القارة الإفريقية والصين، داعيًا رجال الأعمال بالجانبين إلى تعزيز التعاون للاستفادة من الفرص التجارية المتاحة وزيادة الاستثمارات، وقال أن الصين أثبتت أنها حليفة ترغب في الإسهام في جهود التنمية النيجيرية، واصفا التعاون بين البلدين بأنه ينمو بمستوى مرض بشكل كبير ومربح للجميع، مشيدا بالتعاون المثمر بين بلاده والصين.

وأشار إلى تطلعه خلال قمة منتدى التعاون الصيني الإفريقي 2018 في بكين، إلى ترسيخ العلاقات بين الجانبين، وإتمام الاتفاقات التي أُبرمت، إلى جانب التوقيع على اتفاقيات جديدة.

ومن جانبه، قال أحمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف التجارية المصرية، إن إفريقيا يتوفر بها فرص هائلة للاستثمار، مشيرا إلى أن إفريقيا تمتلك حوالي 60% من الأراضي الصالحة للزراعة في العالم، و50% من مخزون العالم من البلاتونيوم والماس، و6% من الغاز، و4% من الفحم على مستوى العالم.

وقال أن الدول الإفريقية يوجد بها قدرات هائلة تجلت مؤخرا في العديد من المشروعات التنموية الضخمة مثل محور قناة السويس وخط سكك حديد مومباسا – نيروبي.

ووجه الوكيل الدعوة لرجال الأعمال الأفارقة والصينيين؛ لحضور مؤتمر الاستثمار في إفريقيا الذي سيعقد في ديسمبر القادم بشرم الشيخ.

تأتي قمة منتدى التعاون الصيني الإفريقي «فوكاك» هذا العام تحت عنوان «الصين وإفريقيا: نحو مجتمع أقوى ومصير مشترك من خلال التعاون المربح للجميع».

وكان عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني وانج يي، أكد أن قمة «فوكاك» ستجدد الدعوة لمجتمع أقوى بمستقبل مشترك للصين وإفريقيا، مع البحث في أفضل سبل الاستفادة المشتركة من مبادرة «الحزام والطريق» وربطها بأجندات التنمية الإقليمية والعالمية والمحلية، فضلا عن تقديم مسارات نحو تعاون عالي المستوى بين الصين وإفريقيا، وأخيرا التأكيد على علاقات الصداقة والتعاون بين الصين وإفريقيا والاهتمام بمسألة دمج وإشراك الشباب لتيسير مد علاقات الصداقة من جيل لجيل.

نشكركم علي حسن متابعتانا، أخبار مصر بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، بمشاركة «السيسي».. منتدى «فوكاك»: يجب تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بكين وإفريقيا .

المصدر : بوابة الشروق