عـااجل: «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير)
عـااجل: «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير)

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، عـااجل: «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير)، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير)، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عـااجل: «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير)، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عـااجل: «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير)، لنقوم بعرضها علي موقعنا، «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير)، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الاثنين 1 أكتوبر 2018 08:48 مساءً ـ الأقتصادي ـ انطلقت اليوم الاثنين، في تسع محافظات من محافظات جمهورية جمهورية مصر العربية العربية ولمدة شهرين، مبادرة «١٠٠ مليون صحة» الرئاسية التي أطلقتها الحكومة بتوجيهات من الرئيس السيسي للقضاء على فيروس سي، وذلك في مبادرة غير مسبوقة تمثل أكبر عملية مسح طبي في العالم لعلاج فيروس «سي»، والعمل على الوصول إلى جمهورية مصر العربية خالية منه بحلول عام 2020، والكشف عن الأمراض غير السارية (السكري وضغط الدم المرتفع والسمنة )، وخفض معدلات الوفيات الناجمة عن تلك الأمراض، والتي تمثل حوالي 70 في المائة من نسبة الوفيات في جمهورية مصر العربية.

وتشمل المبادرة التي تكتب فصلا جديدا في دستور التاريخ الحضاري المصري، إجراء الكشف وتقديم خدمات المتابعة والتقييم بالمجان عبر مراكز العلاج ووحدات الصحة المنتشرة بالمحافظات عن الإصابة بفيروس الالتهاب الكبدي (سي)، والكشف المبكر عنه، وعن أمراض السكري وارتفاع ضغط الدم والسمنة، للمواطنين ممن تزيد أعمارهم عن 18 عاما، مستعينه بقاعدة بيانات الناخبين للوصول لجميع المستهدفين من المسح، وذلك تنفيذا لبروتوكول التعاون الموقع بين وزارة الصحة والسكان، والهيئة الوطنية للانتخابات، حيث تعتمد وزارة الصحة في خطتها لتنفيذ المسح الشامل لفيروس سي على قواعد بيانات اللجنة القومية للانتخابات، مستهدفه الوصول إلى 45 مليون مواطن في جميع محافظات الجمهورية .

وتشمل المحافظات المدرجة في المرحلة الاولى من المسح كل من جنوب سيناء ومرسى مطروح وبورسعيد والاسكندرية والبحيرة ودمياط والقليوبية والفيوم واسيوط، وقد بدأت فرق المسح الطبي وفرق العمل التي تم تشكيها لتنفيذ المبادرة في القرى والمدن لفحص المواطنين، وضمت نحو 5484 فردا متخصصا موزعين على 1412 مقرا للحملة، التي وجهت الدعوة لمنظمات المجتمع المدني للمشاركة فيها، على ضوء المسئولية المنوطة لهذا القطاع الذي يتعاظم دوره في التنمية يوم بعد يوم.

فيما تقوم اللجنة الوطنية لمكافحة الفيروسات الكبدية بإجراء الكشف عن فيروس سي من خلال 4 عربات متنقلة مجهزة يتم من خلالها اكتشاف الحالات المصابة، وتقييم الحالات، وصرف كورس العلاج بالمجان، وذلك في 56 قافلة في 17 محافظة لتنفيذ مبادرة الرئيس بالقضاء على فيروس سي بحلول عام 2020، وتشمل كل قافلة 4 سيارات، الأولى بها مركز اتصال متصل بشبكة اللجنة ويقدم المريض فيها رقمه القومي لمعرفة عما إذا كان تناول علاج لفيروس سي من قبل من عدمه، والثانية لأخذ عينة من دم المريض لتحليلها، وتقيم حالته وإذا ثبت إيجابيته يتم إجراء تحليل الـ «بى سى آر» .

وتستغرق جميع التحاليل 4 ساعات فقط، وفي العربية الثالثة يتم إجراء أشعة تليفزيونية «السونار» على البطن لتحديد وتقييم حالة الكبد، ودرجة إصابته بالتليف ووصف العلاج المناسب له، وفي العربة الرابعة يتم صرف العلاج للحالات إيجابية الاصابة حيث تحتوى على صيدلية بها جميع علاجات فيروس سي المتوافرة في جمهورية مصر العربية، ويأخذ المريض العلاج كاملا في نفس اليوم، ولمدة 3 شهور أي يأخذ الكورس العلاجي كاملا، ولأول مرة يتم هذا التقييم، والمسح للمرضى خلال 4 ساعات فقط، وصرف العلاج في يوم واحد.

وقد حقق اليوم الاول من المبادرة اقبالا من المواطنين، حيث تم التنسيق بين وزارة الصحة والمحافظات على تيسير وتأمين عملية المسح الذي يعد فرصة ذهبية للقضاء على الفيروس الذي أنهك أكباد المصريين، والتهاب الكبد الفيروسي سى مرض معدٍ يؤثر بشكل رئيسي على الكبد ويسببه فيروس، وكثيرا ما لا يترافق مع الاصابة به أي أعراض، باستثناء العدوى المزمنة التي قد تؤدي إلى ظهور ندوب على الكبد، وبعد عدة سنوات تؤدي إلى تشمعه، وفي بعض الحالات يعاني مرضى التشمع أيضا من الفشل الكبدي أو سرطان الكبد أو من أوردة شديدة التورم في المريء والمعدة، ما قد يؤدي إلى نزيف شديد يؤدي إلى الوفاة.

تحدث العدوي بفيروس سى بشكل أساسي من خلال اختلاط الدم بسبب حقن العقاقير في الوريد والمعدات الطبية غير المعقمة ونقل الدم، ويقدر عدد المصابين بفيروس سى في العالم بحوالي من 130إلى 170 مليون نسمة، وقد بدأ العلماء بدراسة فيروس الالتهاب الكبدي سى خلال سبعينات القرن الماضي، ومن غير المعروف ما إذا كان فيروس المرض يصيب الحيوانات أم لا .

نشكركم علي حسن متابعتانا، عـااجل: «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير)، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، «١٠٠ مليون صحة» مبادرة رئاسية للقضاء على الفيروس الذى أنهك أكباد المصريين (تقرير).

المصدر : المصرى اليوم