"السياحة والتراث الوطني" تطلق الشركة السعودية للحرف والصناعات اليدوية
"السياحة والتراث الوطني" تطلق الشركة السعودية للحرف والصناعات اليدوية

أطلقت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني مؤخراً، "الشركة السعودية للحرف والصناعات اليدوية" إحدى مبادرات الهيئة في برنامج التحول الوطني، بمقر الهيئة الرئيسي في مدينة الرياض.

وأوضح المشرف العام على البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية "بارع" الدكتور فيصل الخميس، مراحل تأسيس الشركة السعودية للحرف والصناعات اليدوية، وإنهاء جميع المتطلبات وتسمية أعضاء مجلس الإدارة وعقد التأسيس.

وقال الخميس أنه تم تخصيص مبلغ 208 ملايين ريال لها من برنامج التحول الوطني، للمحافظة على تراث الحرف والصناعات اليدوية الوطنية، وصقل مهارات العاملين فيها، وتوسيع نطاق سوق الحرف وجعله سوقًا مربحة ذات قيمة مضافة للاقتصاد الوطني، لافتاً النظر إلى أن الشركة ستدعم الحرفيين التقليديين المحليين وتزودهم بالأدوات والمواد الأولية والتصاميم الراقية، إضافة إلى برامج التدريب، ومراقبة الجودة، وتسويق منتجاتهم.

وبين الدكتور الخميس أن الهيئة تسعى من خلال الشركة إلى تنظيم قطاع الحرف والصناعات اليدوية، ومواجهة التسويق العشوائي والحد من المصاعب التي تواجه هذه الصناعة ومن يعملون فيها، وتشجيعهم على الاستمرار والتجويد وتوسيع نطاق الاستثمار في هذا المجال، مشيراً إلى أن الشركة ستتولى تطوير جودة منتجات الحرف والصناعات اليدوية في مناطق المملكة، والقيام بجميع الأعمال والأنشطة الأساسية والوسيطة والمكملة اللازمة لتنفيذ الأنشطة المختلفة في قطاع الحرف والصناعات اليدوية، كما ستقدم الشركة عدداً من الخدمات للحرفيين، من بينها تسويق وترويج المنتجات الحرفية والهدايا التراثية، ودعم وتطوير المنتج الحرفي، وإنشاء علامة تجارية لهذه المنتجات، وتنظيم المعارض والمؤتمرات الخاصة بها.

وأشار إلى أن الشركة السعودية للحرف والصناعات اليدوية، تعد إحدى مبادرات الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني التي أقرت ضمن المرحلة الأولى لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري للمملكة.

وتعمل الشركة وفق منهجية تجارية وتنموية تكفل الارتقاء بالخدمات المقدمة، وتحقيق عوائد مجزية للحرفيين والمجتمعات المحلية المحيطة بالمواقع المراد تطويرها، وتنظيم قطاع الحرف والصناعات اليدوية ليتحول إلى نشاط اقتصادي يتميز بجودة الإنتاج ويسهم في تحسين الأوضاع الاقتصادية بالمناطق.

من جهته أشار نائب الرئيس لمجموعة التجزئة المصرفية بمصرف الإنماء إبراهيم بن سليمان السياري، أن المصرف يهتم بدعم منطلقات الاقتصاد الوطني في المملكة, والمشاريع الاقتصادية الحكومية، عاداً هذه الاتفاقية بداية انطلاقة لأعمال أكبر بين مصرف الإنماء والشركة السعودية للحرف والصناعات اليدوية، مشيراً إلى وجود عدة مبادرات مشتركة بين مصرف الإنماء والهيئة.

وتمنى السياري أن تكون الاتفاقية انطلاقة لتعاون أكبر في المستقبل بين المصرف والهيئة، ومقدراً الجهود الكبيرة لرئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، لتطوير قطاع السياحة والتراث الوطني بعدد من المبادرات ومنها هذه الشركة.

المصدر : سبق