شاهد.. زوار المسجد النبوي يُثنون على جهود المملكة وخدمتها للإسلام والمسلمين
شاهد.. زوار المسجد النبوي يُثنون على جهود المملكة وخدمتها للإسلام والمسلمين

أثنى عدد من زوار المسجد النبوي بالمدينة المنورة، على الجهود والخدمات الجليلة والمميزة التي وفّرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين العاهل السعودي"سلمان بن عبد العزيز" بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- لزوار بيت الله الحرام، وقاصدي المسجد النبوي الشريف في هذا الشهر الكريم.

وأكدوا اهتمام حكومة المملكة المتواصل لخدمة الإسلام والمسلمين داخل المملكة والعالم الإسلامي، ومشيدين بالخطوات المتطورة التي تنفذها حكومة المملكة في شهر رمضان من عام لآخر لخدمة الزوار.

وأكد الزائر محمد لآل من أفغانستان، أن المملكة تذلل العقبات والصعوبات لقاصدي مكة المكرمة والمدينة المنورة، وأن ما شاهده الآن من تطور في الخدمات قد فاق ما شاهده في سنوات مضت؛ من توسعة وتنظيم وجهود من حكومة المملكة؛ مما سهل عليهم القدوم للعمرة وتوفير فرصة أكبر لأداء العمرة.

من جانبه أفاد الزائر محمد أمين من باكستان، بأن التوسعة العملاقة للحرمين الشريفين وما يصاحبها من توفير الخدمات لزوار المسجد النبوي؛ لهو أكبر تسهيل لضيوف الرحمن لأداء فرائضهم الدينية والنسك بكل راحة واطمئنان وأمان؛ سائلاً الله أن يُديم على حكومة السعودية الأمن والاستقرار؛ لما تقدمه للزائرين من تسهيلات يعجز اللسان عن وصفها.

بدوره نوّه الزائر "بو عزيز محمد السعيد" من الجزائر، بالجهود الجبارة والكبيرة التي تقوم بها المملكة لخدمة زوار بيت الله، بتوفير جميع الخدمات من تسهيل في التنقل، وتوفير الوسائل لخدمة معتمري بيت الله، وما يشهده الحرمان الشريفان من توسعة عملاقة.. وإن دل ذلك على شيء فإنما يدل على اهتمام المملكة وحكومتها بالحج والعمرة؛ سائلاً الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وحكومة المملكة وشعبها ويجزيهم خير الجزاء.

وعبّر الزائر محمد حسن من جمهورية مصر العربية، عن شكره على حسن الاستقبال الذي وجده لحظة وصوله مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، وسرعة إجراءات الدخول؛ مما خفّف عنهم عناء السفر؛ مما يدل على حرص حكومة خادم الحرمين الشرفين على توفير كل الخدمات لضيوف الرحمن وزائري مدينة المصطفى صلى الله عليه وسلم.

المصدر : سبق