مجدداً.. سقوط الجزء المتبقي من مظلات ساحة تنومة الشعبية دون إصابات
مجدداً.. سقوط الجزء المتبقي من مظلات ساحة تنومة الشعبية دون إصابات

شهدت الساحة الشعبية بمحافظة تنومة مجدداً سقوط الجزء المتبقي من المظلات الساترة لها ما أدى إلى إتلاف الكراسي وتناثر الأعمدة الحديدية في أرجاء الموقع الذي كان يخلو من المتنزهين ومرتادي المكان.

وجاء هذا المشهد بعد 24 يوماً من سقوط ما نسبته 50% من المظلات ليسقط الجزء المتبقي والذي لم يتم التعامل معه من قبل الجهات المختصة بما يضمن سلامة الجميع.

وكانت الساحة الشعبية بتنومة قد شهدت في أواخر رمضان الماضي سقوط جزء كبير من المظلات الساترة للساحة الشعبية بتنومة، التي تقع بطريق الحصون، دون وقوع أي أضرار في الأرواح.

وقال رئيس المجلس البلدي بتنومة سعيد بن ظافر القرش لـ"سبق": "إن عدداً من أعضاء المجلس وقفوا على الأضرار التي حدثت بمقر الساحات الشعبية في طريق الحصون، والمنشأة حديثاً بالمحافظة، وتبيَّن سقوط جزء كبير من المظلات، قبل أن يسقط الجزء الآخر أول أمس.

وقال: "أصدرت لجان المجلس المتخصصة مسبقاً عدداً من التقارير، تشير إلى وجود مخالفات عدة، لا تتوافق مع ما جاء بالعقد المبرم مع المقاول في التنفيذ والمواصفات وجدول الكميات، فضلاً عن ملاحظات المجلس الجوهرية في استلام الساحات بهذه الكيفية".


واستطرد: "طلبنا من البلدية في خطابات سابقة عدم الاستلام النهائي من المقاول إلى أن يقوم بتعديل وتصحيح جميع الملاحظات على هذا المشروع، الذي بلغت كلفته نحو أربعة ملايين وخمسمائة ألف ريال".


وحمَّل المجلس البلدي جهاز الإشراف بالأمانة والبلدية مسؤولية أي أضرار قد تلحق بأرواح مرتادي المكان من مواطنين ومقيمين - لا قدر الله -، وطالبوا بإلزام المقاول بإصلاح التلفيات، والتعامل مع كل الملاحظات التي تم رصدها في التقارير السابقة.

المصدر : سبق