"المتحمي": ضرورة عقد جلسة خاصة مع الوزراء لمناقشة توظيف المبتعثين
"المتحمي": ضرورة عقد جلسة خاصة مع الوزراء لمناقشة توظيف المبتعثين

أكد عضو مجلس الشوري عبدالعزيز بن سعود المتحمي ضرورة عقد جلسة خاصة مع الوزراء المعنيين لمناقشة توظيف المبتعثين مع زيادة أعداد العائدين والمستفيدين من فرصة الابتعاث بعد صرف مليارات على ابتعاثهم، مشيراً إلى أنه من حقهم ان يكونوا في العمل المناسب الذي تحتاجهم الدولة فيه، كاشفا عن العمل لتطوير نظام الاستثمار الأجنبي بما يحقق رؤية المملكة 2030 عبر دراسته تحت قبة المجلس.

جاء ذلك في لقاء نظمته الهيئة العامة للثقافة ونادي ابها الأدبي في مركز الملك فهد الثقافي بالمفتاحة بعنوان "مسؤولية الشورى في تحقيق رؤية 2030".

وقدم المتحمي استعراضا لمهام المجلس وأعمال التحول الوطني في العمل الشوري، موضحا دور الشورى في دعم الرؤية والتحول من خلال ادواره الرئيسية الدور التشريعي ، الرقابي، الدبلوماسية البرلمانية، من خلال دراسة كافة الأنظمة و تفسيرها واقتراح مشاريع انظمة جديدة، إضافة لمناقشة الخطة العامة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأظهر عضو مجلس الشورى عن خطوات فعالة لتنفيذ الرؤية 2030 تعتمد على التركيز على الاهداف والاستراتيجيات في خطط التحول الوطني واعتماد معايير قياس الأداء لعمل الجهات الحكومية مع دور رقابي لتصحيح الأخطاء ومحاسبة التقصير في تنفيذ خطة التحول الوطني 2020 و رؤية 2030، مبينا انه تمت دراسة غالبية الأنظمة في الدولة والاتفاقيات الثنائية في المملكة وكذلك 7 دراسات وطنية، كما وضع المجلس الخطة والتحول الوطني مرجعاً لقرارته لتتلاءم معها.

وعن علاقة الشورى بعلاج المشاريع المتعثرة اشار المتحمي ان دوره تشريعي ورقابي للجهات الحكومية والتقارير التي تصدرها يتم دراستها بعناية وكل ملاحظة تصدر يؤخذ بها و المشاريع محط اهتمام من خلال التقارير المقدمة للأعضاء.

ولفت عبدالعزيز بن سعود المتحمي إلى أن أعضاء مجلس الشورى ليسوا بعيدين عن مايثار في وسائل التواصل الاجتماعي بخاصة موقع التواصل الاجتماعي تويتر لكن ليس كل ما يثار يجاب عليه فالمعرفات الوهمية والمعادية لها اهداف في ظل افتقاد الاعلام الاحترافي.

وحول ما أنجزه المجلس لمصلحة المواطن شدد المتحمي على أن الشورى يؤدي دوره والتطبيق على الجهات التنفيذية، موضحا أن لمجالس المناطق دورا مهما حيث تعد الأولوية والأهمية للمشاريع بحسب احتياج كل منطقة.

وقال عضو مجلس الشورى سلطان آل فارح في مداخلة له ردا على سؤال عن عدم ايصال صوت المواطن في المجلس: أوصلنا الصوت في المجلس، لكن لا تلومونا ففي المجلس لدينا ازمة اولويات، إضافة إلى أننا بحاجة لمعالجة مشكلة الأنظمة القديمة.

وفي ختام اللقاء أشاد رئيس نادي أبها الأدبي الدكتور أحمد بن علي آل مريع بالحوار الجاد والبناء الذي شهدته هذه الجلسة مؤكدا مسؤولية الأندية في نشر الوعي وإتاحة الفرصة للحوارات الراقية مع المسؤولين، مقدما شكره لرئيس المجلس ونائبه وعضو المجلس عبدالعزيز المتحمي على الاستجابة والمشاركة، وقدم هدية تذكارية بالمشاركة للضيف.

المصدر : سبق