بالفيديو.. النيابة العامة تكشف أسباب جرائم الأسرة والأحداث والفتيات
بالفيديو.. النيابة العامة تكشف أسباب جرائم الأسرة والأحداث والفتيات

أوضحت النيابة العامة في مقطع فيديو أسباب انتشار جرائم الأسرة والأحداث والفتيات، وأكدت أن من أهم تلك الأسباب وسائل الإعلام الحديثة.

وفي التفاصيل، قالت النيابة العامة: "لاحظنا في السنوات الأخيرة تصاعد أعداد الجرائم الأسرية وجرائم الأحداث والفتيات.. ما السبب أذن؟ أحد أهم العوامل وسائل الإعلام الحديثة. ورغم فوائد هذه الوسائل إلا أنها أصبحت أرضًا خصبة لنشر الإباحيات والأفكار المسمومة والإجرامية.. ومع الفراغ وضَعْف الإيمان لدى البعض يصبح تأثير تلك الوسائل من أخطر ما يمكن".

وأضافت "النيابة" بأن هناك عاملاً آخر يؤدي إلى زيادة تلك الجرائم، هو الأسرة نفسها؛ فبعض الأسر – للأسف - مصابة بحالة من التفكك نتيجة طلاق أو وفاة أو غياب رب الأسرة.. مشيرة إلى أن بعض الأسر الأخرى تهمل التنشئة الأخلاقية والدينية. هذا غير الأسر التي ينتشر فيها العنف، خاصة مع النساء من قِبل الزوج والأب.

وتابعت: كذلك العامل الاقتصادي يلعب دورًا مهمًّا، سواء الفقر والحاجة للمال؛ وهو ما قد يدفع إلى الانحراف وارتكاب جرائم أخلاقية.. أو حتى ارتفاع مستوى المعيشة الذي قد يسهم في زيادة الانحراف إذا غاب الوازع الديني والأخلاقي مع غياب دور الأسرة.

وأردفت بأن ذلك بات واضحًا في انتشار المخدرات والمسكرات بين الفئات العمرية الصغيرة. وهناك بالطبع عوامل أخرى، مثل انتشار الأحياء المزدحمة، وزيادة العمالة الوافدة، خاصة الخادمات غير المسلمات، وغيرها كلها عوامل – للأسف - تفاقم من جرائم الأحداث والأسرة.

المصدر : سبق