معتمر يلفظ أنفاسه الأخيرة أثناء الطواف .. محاولات إنعاش القلب لم تفلح
معتمر يلفظ أنفاسه الأخيرة أثناء الطواف .. محاولات إنعاش القلب لم تفلح

لفظ معتمر في الأربعين من عمره أنفاسه الأخيرة داخل صحن الطواف، مساء أمس، وهو مرتدياً إحرامه؛ حيث تولت فرق التطوع بالهلال الأحمر بالحرم المكي محاولات إنعاشه دون جدوى.

وتحدث مدير عام التطوع بمنطقة مكة المكرّمة والمشرف على الفرق التطوعية بالحرم المكي الشريف، صقر السلمي؛ بأن فرق التطوع باشرت حالة توقف الدورة الدموية لمعتمر في العقد الرابع من عمره أثناء تأديته مناسك العمرة داخل الطواف، مضيفاً أنه تمّ إنعاش القلب الرئوي له دون جدوى، وتمّ نقل الحالة إلى مركز صحي باب السلام.

وقال: "بلغ عدد الوفيات حتى الآن (2) وتمّت مباشرتهما، وبلغ عدد الحالات 5641 حالة تمّ نقل منها 281 حالة ولم تسجل أي حالة وبائية والحمد لله، وأكد أن هناك خطة كاملة لليلة 27 يتم تطبيقها - باذن الله - مع زيادة في المراكز.

المصدر : سبق