فريق نادي ميلان الايطالي يخطو خطوة للامام ، بعد فوزة بهدف دون رد علي نابولي في الدوري الإيطالي لكرة القدم .

حيث قد تفادى فريق نادي ميلان مأزق عيد الهالوين بتغلبه 1-صفر على ضيفه المتعثر سبال في الدوري الإيطالي لكرة القدم،  يوم الخميس، ليحقق انتصاره الأول مع المدرب، ستيفانو بيولي، منذ توليه المسؤولية خلفا لماركو جيامباولو.

ومن هنا فقد قفز الفوز بميلان إلى النصف الأعلى من جدول الترتيب برصيد 13 نقطة من 10 مباريات، فيما ظل سبال، الذي لم يفز سوى مرة واحدة خارج أرضه على ميلان، في المركز قبل الأخير بسبع نقاط.

حيث بعد شوط أول متواضع شارك الجناح سوسو في الدقيقة 57 ليهز الشباك بعد ذلك بست دقائق من ركلة حرة من عند حدود منطقة الجزاء ، ووضع اللاعب الإسباني، الذي تعرض لانتقادات حادة من الجماهير بعد بدايته السيئة هذا الموسم، حدا لغيابه عن التسجيل منذ مايو.

حيث قد وضع مدافع ميلان، تيو هرنانديز، الكرة في المرمى بعد تمريرة لوكاس باكيتا في الدقيقة 47، لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل ، وكاد باكيتا أن يعزز تقدم صاحب الأرض قبل 11 دقيقة من النهاية، لكن إتريت بريشا حارس سبال أنقذ الموقف.

ومن هنا فقد حصد بيولي نقطة واحدة من أول مباراتين بعد توليه المسؤولية خلفا لجيامباولو في التاسع من أكتوبر وأدخل 4 تغييرات على التشكيلة التي خسرت بهدفين مقابل هدف أمام روما بالاستاد الأولمبي، الأحد.

وبدورة فقد أبلغ بيولي شبكة سكاي إيطاليا التلفزيونية "أنا سعيد من أجل اللاعبين والجماهير والنادي.

"طلبت من الفريق أن يلعب بحماس وفعل ذلك... لم نمنح المنافس سوى القليل. للأسف جعلنا النتيجة متأرجحة حتى النهاية. الآن علينا التركيز على المباراة المقبلة" ، ويستضيف ميلان منافسه لاتسيو صاحب المركز الخامس غدا الأحد.