أخبـارعاجلة : الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح
أخبـارعاجلة : الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، نرحب بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، أخبـارعاجلة : الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،أخبـارعاجلة : الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، أخبـارعاجلة : الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح، لنقوم بعرضها علي موقعنا، الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الأربعاء 4 يوليو 2018 07:45 صباحاً ـ الأقتصادي ـ تحلم الجماهير الانجليزية بالمجد في كأس العالم لكرة القدم بعد أن كسر فريقهم عقودا من النحس في ركلات الترجيح بالفوز على كولومبيا في دور الستة عشر.
وخلع رجال في منتصف العمر قمصانهم ورقصت النساء في حانة فلات ايرون في وسط لندن بعد فوز انجلترا 4-3 على المنتخب الكولومبي بركلات الترجيح في موسكو أمس الثلاثاء.
وقال جيمي هيوز مشجع منتخب انجلترا (29 عاما) والذي كان ضمن الجماهير في ساحة فلات ايرون "لا أصدق أن انجلترا فازت في ركلات ترجيح حقا. فقدت صوتي، لا أستطيع الكلام". وقال "انجلترا ستفوز بكأس العالم".
وقبل نصف ساعة فقط، كانت حالة الجماهير الانجليزية بائسة عقب تعادل كولومبيا في الثواني الأخيرة من المباراة بعدما كانت انجلترا في طريقها للفوز 1-صفر بفضل جول هاري كين من ركلة جزاء.
ومر الوقت الإضافي بدون أهداف أخرى وبدأت الجماهير تراهن في يأس على مزيد من الألم في ركلات الترجيح للمنتخب الانجليزي، الذي فاز لاخر مرة بمباراة بهذه الطريقة في بطولة اوروبا 1996، ولم يفعلها مطلقا في كأس العالم. وهذه المرة كانت الأمور مختلفة.
ونفذ ايريك داير محاولته بهدوء في شباك ديفيد أوسبينا حارس كولومبيا، في ركلة الترجيح العاشرة، لتضرب انجلترا موعدا في دور الثمانية يوم السبت القادم مع السويد التي تقل بفارق 12 مركزا عن المنتخب الانجليزي في تصنيف الاتحاد الدولي (الفيفا).
وقال جاريث ساوثجيت مدرب انجلترا، الذي أطاحت إضاعته لركلة ترجيح في قبل نهائي
بطولة اوروبا 1996 بالمنتخب الانجليزي من البطولة، إن الفوز كان "رائعا" مضيفا
"أعتقد أننا نستحق هذا الانتصار أيضا".
وقال الأمير البريطاني وليام على موقع التواصل الاجتماعي تويتر "لا يمكن أن أكون أكثر فخرا بمنتخب
انجلترا - انتصار بركلات الترجيح".
وقال "حجزتم مكانا مستحقا في دور الثمانية في كأس العالم وعليكم أن تعلموا أن
البلد بأكمله خلفكم من أجل مباراة السبت".
وهتفت الجماهير المغادرة حانة ايرون فلات "كرة القدم ستعود لديارها"، وهي
أغنية صدرت عام 1996 لفريق لايتنينج سيدز واستخدمها المشجعون كنشيد لمنتخب
انجلترا.
وفازت انجلترا بكأس العالم 1996 على أرضها وبعيدا عن وصولها إلى الدور قبل
النهائي بعد 28 عاما أخرى، لم ينجح المنتخب الانجليزي في الاقتراب من اللقب
مرة أخرى حتى في فترة "الجيل الذهبي" من اللاعبين بقيادة ديفيد بيكام في العقد
الأول من القرن الجديد.
وقال ماكس رايت (19 عاما) الذي يعيش في لندن "نحن متحمسون للغاية. لا يوجد
كلمات يمكنها وصف ما نشعر به.
"إنها تعود لديارها".

نشكركم علي حسن متابعتانا، أخبـارعاجلة : الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، الجماهير الإنجليزية تحلم بعد كسر نحس ركلات الترجيح .

المصدر : الجزيرة اونلاين