عـااجل: نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف
عـااجل: نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، عـااجل: نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عـااجل: نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عـااجل: نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف، لنقوم بعرضها علي موقعنا، نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الجمعة 2 نوفمبر 2018 08:45 صباحاً ـ الأقتصادي ـ استعاد الصربى نوفاك دجوكوفيتش صدارة التصنيف الدولى للتنس، مستفيدا من انسحاب الإسبانى رفائيل نادال من بطولة باريس لتنس الأستاذة بداعى الإصابة.

وانسحب نادال قبل وقت قليل من مباراته الافتتاحية أمام مواطنه فرناندو فرداسكو، مما يعنى أنه سيخسر الصدارة لصالح دجوكوفيتش، عندما يتم إعلان قائمة التصنيف العالمى الجديد الاثنين المقبل.

وسادت حالة من الإحباط بعد إلغاء المباراة التالية، إثر انسحاب الكندى ميلوش راونيتش من مباراته فى الدور الثانى أمام السويسرى روجيه فيدرر، بسبب إصابة فى المرفق الأيمن، وقال نادال فى مؤتمر صحفى: «من الرائع أن أكون هنا فى باريس وأن أتدرب مع اللاعبين».

وبذلك سيصبح «جوكو»، العائد من الإصابة، أول لاعب ينجح فى الصعود لصدارة التصنيف العالمى فى نفس العام الذى كان قد بدأه خارج العشرين الأوائل، منذ العمل بنظام التصنيف لأول مرة فى 1973.

نشكركم علي حسن متابعتانا، عـااجل: نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، نادال ينسحب من بطولة باريس للتنس ويمنح دجوكوفيتش صدارة التصنيف.

المصدر : المصرى اليوم