«الوراق» فى الدراما المصرية: صراعات على حيازة الأرض.. و«الغلابة» يواجهونها بالأغانى
«الوراق» فى الدراما المصرية: صراعات على حيازة الأرض.. و«الغلابة» يواجهونها بالأغانى

من أرض الواقع إلى شاشة السينما والتليفزيون، كانت الوراق موقعًا مهما شهد تصوير عدد من الأعمال الفنية بها، بعضها قدم قصصا إنسانية واجتماعية مستغلا المنطقة كخلفية فقط يجرى بها التصوير، وتناولت أخرى توجه أجهزة الدولة لإزالة التعديات على الجزيرة، إما بدافع التطوير أو التعدى على أملاك الدولة أو لصالح رجال أعمال يرغبون فى الاستيلاء على المنطقة.

وصورت الفنانة الراحلة معالى زايد والفنان يحيى الفخرانى فيلمهما «للحب قصة أخيرة» للمخرج رأفت الميهى حول المدرس «رفعت» المصاب بمرض فى القلب الذى يتزوج من «سلوى» الفقيرة الغريبة عن منطقة الوراق رغم معارضة والدته التى تحاول إقناعه بتطليقها مقابل حقه فى الميراث.

كما كانت الجزيرة ومحاولة إزالة بيوت المواطنين عليها، محورا مهما فى مسلسل «هيما- أيام الضحك والدموع»، الذى أنتج عام 2008 ولعب بطولته أحمد رزق وحسن حسنى، وتناول محاولة إزالة المساكن العشوائية، وتوجه رجال الأمن لهدم كل المنازل فى الجزيرة، لصالح أحد رجال الأعمال إلا أن أهالى الجزيرة، حفروا قبورا لأنفسهم فى الأرض الطينية وامتنعوا عن تنفيذ أمر رجال الأمن، مؤكدين أن البلدوزرات ستأخذهم مع منازلهم فى حال إصرار المسؤولين على هدمها وإزالتها، وجاء المشهد مصحوبا بأغنية «دى أرضنا أمنا»، التى كتبها الشاعر الراحل سيد حجاب ولحنها الموسيقار الراحل عمار الشريعى.

أيضا صور أحمد عز ودنيا سمير غانم، بعض مشاهد فيلمهما «365 يوم سعادة» على جزيرة الوراق، وأكد «عز» أن الفيلم قدم أماكن جديدة لم يتوقعها المشاهد، والجمهور لم يتعرف على منطقة الوراق التى صور بها بعض المشاهد، حيث ظهرت بشكل جيد.

ومؤخرا تناولت أحداث مسلسل «الحساب يجمع» بطولة يسرا ومحمود عبدالمغنى الذى عرض فى رمضان الماضى، محاولات طرد «نعيمة» التى جسدت دورها يسرا من بيتها بالوراق لبيع الأرض لأحد رجال الأعمال، وتم تصوير المسلسل على تبة طينية مواجهة لجزيرة الوراق.

المصدر : المصرى اليوم