هيثم دبور: جائزة «الجونة» انتصار للصحافة
هيثم دبور: جائزة «الجونة» انتصار للصحافة

حصد الفيلم المصرى «فوتوكوبى» إخراج تامر عشرى، جائزة أفضل فيلم عربى فى الدورة الأولى من مهرجان الجونة السينمائى، الذى اختتم فعالياته مساء أمس الأول، وذلك بعد منافسة مع عدد من أهم الأفلام المشاركة فى المسابقة الرسمية من بينها «القضية 23» للمخرج اللبنانى زياد دويرى، و«الشيخ جاكسون» للمخرج عمرو سلامة.

عبّر المخرج تامر عشرى عن سعادته بالجائزة، قائلاً: «الأهم بالنسبة لى كان إحساس المشاهدين بالفيلم، والذى وصل لهم من اللحظة الأولى، والمسابقة كان بها عدد كبير من الأفلام الجيدة، ولذلك لم أتوقع الجائزة، ومن المقرر طرح الفيلم فى دور العرض السينمائى نهاية العام الحالى أو بداية العام الجديد، وخلال تلك الفترة قد نشارك فى أحد المهرجانات السينمائية».

وأشار السيناريست هيثم دبور إلى أن الجائزة تعتبر نوعاً من الانتصار لمهنة الصحافة التى عمل بها طيلة 15 عاماً، حيث إن بطل الفيلم كان يعمل «جمّيع» بإحدى الصحف القومية وهى مهنة انقرضت الآن: «أعتقد أن توثيق تلك المهنة سينمائياً انتصار لها لأن السينما لا تموت». من جانبه، قال صفى الدين محمود، منتج الفيلم، إن الجائزة تكلل مسيرة قصيرة فى إنتاج أفلام مغايرة ومختلفة لكنها مليئة بالجوائز: «منذ إنتاج أول أفلامنا وأنا مقتنع أن السينما أذواق، واختلاف ذوق بعض الحضور عن ذوق لجنة التحكيم لا يعيب الفيلم، ولا يقلل من ذائقة هذا المشاهد».

يعد الفيلم هو التجربة الروائية الطويلة الأولى للمخرج تامر عشرى والكاتب هيثم دبور، وهى مأخوذة عن إحدى القصص فى مجموعته القصصية «إشى خيال»، الفيلم بطولة محمود حميدة وشيرين رضا.

المصدر : الوطن