أخبَار الفن : أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2»
أخبَار الفن : أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2»

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، أخبَار الفن : أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2»، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2»، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،أخبَار الفن : أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2»، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، أخبَار الفن : أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2»، لنقوم بعرضها علي موقعنا، أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2»، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الاثنين 9 يوليو 2018 09:45 مساءً ـ الأقتصادي ـ • المقارنة بين جزئى المسلسل لا تقلقنى لأنها لن تكون فى صالح من سبقونا
• اعتذرت عن الجزء الثالث من المسلسل لإيمانى أن 60 حلقة تكفى
• جمال سليمان غير منهجه معى.. وأمير كرارة أساء لنفسه قبل أن يسىء لـ«الطبال»
• شريف عرفة وطارق العريان دعمانى بعد أولى تجاربى الإخراجية.. وتشابه اسمى مع أحمد خالد موسى وضعنا بمواقف محرجة


ينتظر المخرج أحمد خالد امين عرض اولى حلقات الجزء الثانى من مسلسل «أفراح إبليس» بفارغ الصبر، فبعد رحلة تصوير استمرت قرابة العام ونصف العام، يتلهف المخرج الشاب لرصد ردود الافعال بعد ثانى تجاربه الإخراجية.
قدم خالد امين منذ عامين مسلسله الأول «الطبال» الذى لفت الانظار اليه كمخرج متمكن من ادواته، ويعود الان مع عمل يمتد لأكثر من 60 حلقة، ويشارك ببطولته نخبة كبيرة من النجوم فى مقدمتهم جمال سليمان وصابرين، ليضع بذلك نفسه فى مقارنة مع مخرج الجزء الأول الراحل سامى محمد على، وهى مقارنة لا تقلقه ــ على حد قوله ــ وذلك فى تصريحات أدلى بها لـ«الشروق»، وقال فيها:
اى مقارنة بين الجزء الثانى والأول لن تكون فى صالح الفريق الذى عمل قبلى، فهناك فرق فى التقنية والنوعية، وسيكون من الظلم عقد مقارنة مع ناس تعاملت «بتكنيك» قديم، فالصورة ستكون مختلفة تماما، ومن هنا لا أشعر بأى قلق تجاه هذا الامر، فأنا هنا لدى ميزة لم تتوفر لمن سبقنى، اضافة إلى اننى حرصت على ان اخرج من الحدوتة الاولى تماما، وقمت بإعادة تصوير مشهد نهاية الجزء الأول بفريق العمل الجديد وهما صابرين التى حلت مكان عبلة كامل، ومنة فضالى التى حلت مكان أيتن عامر، ومعهما بطل العمل جمال سليمان، حتى يرتبط الجمهور بالأبطال الجدد كما يحدث بالأفلام الاجنبية، وتقرب الموضوع للمشاهد الذى لن يحتاج لمشاهدة الجزء الاول، وينخرط معى فى احداث المسلسل الذى سيشعر منذ الوهلة الاولى انه منفصل ومختلف عن الجزء الاول تماما.
وقال: قمت بتغيير وجهة النظر تماما فى الدراما الصعيدية، فمنذ الثمانينيات، وطريقة التناول واحدة، ومن هنا حرصت وانا اتعاقد على العمل فى الاتفاق على نسف كل «الكليشيهات» القديمة، فرفضت التصوير فى نفس الاماكن، ولم أستعن بالملابس القديمة، ولأننى لست من أبناء الصعيد، سافرت إلى الصعيد وقضيت هناك 7 ايام ودرست خلالها المجتمع عن قرب، واخترت ان اقدم عملا صعيديا على الطريقة التركية، أى اننى أعتمد فيه على الصورة الجميلة والاحداث المشوقة، وعلى مدى عام وبضعة أشهر لم يتم بناء ديكور واحد، وكل المشاهد تم تصويرها اما فى صحراء أو فى اراضٍ زراعية، ولم ندخل البلاتوه إلا عندما قمنا بتصوير البرومو الذى يذاع الان على mbc جمهورية مصر العربية، وذلك بعد ان رفضت استخدام مشهد المسلسل فى البرومو، واخترنا فكرة ظهور بطل العمل جمال سليمان فى زى الشيطان واهل البلد تطارده لاضافة جو من التشويق والاثارة، والحمد لله ردود الافعال كانت طيبة على البرومو والناس فى انتظار مشاهدة المسلسل الذى سيعرض اعتبارا من 15 يوليو الحالى.
وتابع خالد أمين: انتهيت من تصوير 60 حلقة كاملة قبل بداية شهر رمضان، وقمت بتسليم الحلقات ولا اعرف حتى الان طريقة العرض، وهل سيتم تقسيمهم ام سيتم عرضهم مرة واحدة، وعن نفسى يهمنى كثيرا عرض العمل مرة واحدة، وخوفا من مصير «سلسال الدم» الذى تم تقسيم حلقات جزئه الاخير وعرضهما فى اوقات متباعدة، قمت بعمل «قفلة قوية» فى الحلقة 30 حتى أؤمن نفسى بان أجعل المشاهد متشوقا لمعرفة ماذا سيحدث فى الحلقات التالية، وبهذا اكون فى منطقة الامان إذا اخذت القناة قرارا بتقسيم الحلقات لجزءين.
وعن صحة ما تردد عن تعاقده على إخراج جزء ثالث قال: فوجئت بطرح اسمى كمخرج لجزء الثالث فى أخبار تناولتها مواقع اخبارية، وهذا غير صحيح، فحينما تعاقدت على العمل اعتذرت عن الجزء الثالث، خاصة وان الجهة المنتجة كانت توقع فريق العمل على الجزءين الثانى والثالث، لكن كنت أرى ان 60 حلقة كافية جدا بالنسبة لى، فاذا فشل الجزء الثانى لا قدر الله فالجزء الثالث لن يكون له جدوى، واذا نجحت فالتجربة عند هذا الحد تكفينى، فأنا لا زلت شابا اسعى لبناء مستقبلى، واريد التنوع فى اعمالى، وما يهمنى الان هى ردود أفعال الناس على الجزء الثانى، الذى تعاونت فيه مع نجوم كبيرة، وكانت تجربة العمل ممتعة جدا معهم خاصة الفنان جمال سليمان، الذى لم يتدخل لحظة فى عملى، بخلاف عادته ومنهجه، كما سمعت من الفنانين الذين تعاونوا معه من قبل واكدوا انه يتدخل فى الكتابة والاخراج واى لحظة يشعر فيها بخطر على عمله ولكن لم يحدث هذا معى، فالرجل كان يثق بى كمخرج، واتمنى ان احقق نجاحا كبيرا وردود افعال طيبة واتلقى تهانى اساتذتى المخرجين كما حدث مع اول اعمالى «الطبال»، حينما حرص المخرجان شريف عرفة وطارق العريان على تهنئتى وتقديم كل الدعم لى.
وعلق: التصريحات التى ادلى بها العمل بطل «الطبال» أمير كرارة، واعتبر فيها ان هذا المسلسل هو الأسوأ فى مشواره وقال أحمد خالد امين:
لم يكن كرارة موفقا فى كلامه، وانه لو كان صحيحا لما أصبح بطلا كبيرا كما حدث الان، فأمير خرج من «الطبال» على فيلم «هروب اضطرارى»، ومن بعده «كلبش» الذى كنت متعاقدا على اخراجه قبل اعتذارى عنه رشحت امير لدور ضابط الشرطة، وفى اعتقادى ان امير لم يكن يقصد المسلسل ذاته، لكن كان يقصد المنتجة بسبب خلافات حدثت معها على امور مادية، الا ان الناس لم تلتفت لهذه الكواليس، واعتقد ان مثل هذه التصريحات تسىء لصاحبها قبل ان تسىء للعمل، فهو بذلك أضاع جهدا بذله فى عمله وفى أعماله الأخرى، خاصة وانه لم يعترف سوى بـ«كلبش» وكأنه مسلسله الوحيد، وبالتالى لم اضع كلامه محل اهتمام، اما انا فراضٍ تاما عن التجربة، والمسلسل احتل المركز الخامس فى نسب المشاهدة على اليوتيوب فى موسم قوى جدا، ولا يزال يعاد عرضه، ومنه تم ترشيحى لأكثر من عمل، وبسبب انشغالى فى «أفراح إبليس» اعتذرت عن مسلسل عمرو سعد الجديد، والان يجرى التفاوض معى لإخراج فيلم سينمائى.
وتحدث أحمد خالد أمين عن مفارقة تشابه اسمه مع المخرج أحمد خالد موسى، وقال:
كان هناك مخرج اسمه أحمد خالد قام بإخراج مسلسل وحيد هو «أبواب الخوف» فقررت كتابة اسمى ثلاثيا حتى لا يحدث ارتباك بين الناس، لأفاجأ بزميلى أحمد خالد موسى يكتب اسمه ثنائيا فبدأت تحدث مشاكل وارتباك، وصل الأمر لاستدعاء «موسى» للعمل كمساعد للمخرج عمرو أديب باعتباره أنا، وكان موقفا محرجا له، فطلبت منه كتابة اسمه ثلاثيا حتى لا تتكرر الواقعة، خاصة اننا لسنا متشابهين فى الاسم فقط ولكن فى الشكل أيضا، ومع هذا فهناك من لا يفرق بيننا حتى الان ويتعامل معنا على أننا شخص واحد.

نشكركم علي حسن متابعتانا، أخبَار الفن : أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2»، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، أحمد خالد أمين: ابتعدت عن كليشيهات الدراما الصعيدية فى «أفراح إبليس 2» .

المصدر : بوابة الشروق