معبر القائم الحدودي صورة أرشيفية

كشفت وكالات الأنباء في العراق صباح اليوم  إن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي أعلن موافقتة على فتح معبر القائم الحدودي مع سوريا يوم الاثنين القادم .

وفي سياق متصل فقد كشفت بعض الوكالات الإخبارية مساء أمس الجمعة أن رئيس هيئة المنافذ الحدودية العراقية كاظم محمد بريسم العقابي أكد بشكل رسمي "أن المنفذ في الوقت الحالي جاهز من اجل مرور المسافرين وأيضا من أجل القيام بعملية التبادل التجاري".

وفي ذلك لاصدد فقد استعادت الحكومة في دولة العراق في نوفمبر تشرين الثاني من العام قبل الماضي 2017 بلدة القائم الواقعة في محافظة الأنبار بدولة العراق في غرب البلاد من تنظيم ادولة الإسلامية ، حيث كانت تلك البلدة التي تبعد ثلثمائة كيلومتر غربي بغداد آخر معقل لتنظيم الدولة الإسلامية قبل سقوطه في الإراضي العراقية.

وفي الوقت الحالي فأن معبر القائم الحدودي مع دمشق متاخمة لبلدة البوكمال السورية والتي كانت أيضا معقلا لتنظيم الدولة الإسلامية ، وتقع البلدتان عبر طريق إمدادات استراتيجي للغاية حيثُ كان المعبر مفتوحا أمام حركة المرور الحكومية والعسكرية في الفترة السابقة فقط .

تجدر الإشارة السياسية إن الجيش العراقي فقد أعلن العراق النصر على تنظيم الدولة الإسلامية في عام 2017 كما فقد آخر أراض له في الإراضي السورية في العام الحالي 2019.