«البحث العلمي»: فتح باب التقدم لـ«رالي القاهرة» الأول للسيارات الكهربائية
«البحث العلمي»: فتح باب التقدم لـ«رالي القاهرة» الأول للسيارات الكهربائية

أكد الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي، أن الخطة التنفيذية للأكاديمية في العام المالى 2017-2018 ستولى اهتماما كبيرا بالتحالفات التكنولوجية والصناعية بهدف نقل وتوطين التكنولوجيا وتعميق التصنيع المحلى وتجميع القدرات الوطنية في الداخل والخارج، مشيرا إلى أنه سيتم خلال هذا العام التركيز على صناعة السيارات والطيران والفضاء حيث سبق ودعمت الأكاديمية خلال العام الماضى عدة صناعات أخرى مثل الدواء والبتروكيماويات وتحلية المياه والطاقة الجديدة والمتجددة وتصنيع قطع الغيار.

وأعلن «صقر»، في تصريح له اليوم، فتح باب التقدم بمقترحات فنية للاشراف الفني وتنظيم مسابقة «رالي القاهرة الأول للسيارات الكهربائية محلية الصنع» لحساب أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا وذلك اعتبارا من اليوم وحتى 25 يوليو الحالي، وهو آخر موعد للتقدم بالمقترحات كما يمكن الاطلاع على شروط المسابقة وملء استمارة التقدم للراغبين من خلال الموقع الرسمي للاكاديمية على الرابط التالى http://submission.asrt.sci.eg .

وأوضح «صقر» أن رالى القاهرة للسيارات محلية الصنع هو أحد برامج مشروع كبير تتبناه وزارة التعليم العالى من خلال الأكاديمية في مجال صناعة السيارات، ويشمل أيضا تكوين تحالف وطنى للتصنيع المحلى للصناعات المغذية في صناعة السيارات بهدف زيادة نسبة المكون المحلي، وكذلك إنشاء مركز للبحوث والتطوير في مجال صناعة السيارات وإجمالي التمويل المبدئي لهذا البرنامج 37 مليون جنيه، مشيرا إلى ان الأكاديمية انتهت خلال الفترة السابقة من التفاصيل الفنية وخطة التنفيذ وتدبير التمويل المطلوب والموعد المبدئي للسباق، وهو فبراير 2018.

وأشار إلى أن مسابقة رالى القاهرة هي مسابقة تكنولوجية قومية والأولى من نوعها في جمهورية مصر العربية والمنطقة وتهدف إلى خلق بيئة مشجعة لصناعة السيارات الكهربائية في جمهورية مصر العربية وإعداد كوادر هندسية واستقطاب أفضل العناصر لدخول هذا المجال ووضع جمهورية مصر العربية على الخريطة الدولية للمشاركة في المسابقات الدولية من خلال نظام مؤسسي تدعمه الدولة مما يساعد على زيادة الثقة عند الشركات الدولية للاستثمار في هذا المجال في جمهورية مصر العربية والدخول في شراكات بالإضافة إلى تأهيل عمالة فنية ومهندسين وباحثين ومصممين في مجالات البرمجيات المدمجة والأجزاء الميكانيكية والأنظمة الكهربية الدافعة والتصميم وامتلاك مقومات هذه الصناعة الواعدة إلى جانب دعم وتحفيز الطلاب والمبتكرين في جو حماسي ممتع.

وأكد أن تلك المبادرة تأتى في إطار رؤية جمهورية مصر العربية للتنمية والاستراتيجية القومية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي 2030، والتي تهدف إلى دعم إنتاج المعرفة وتعميق التصنيع المحلى من خلال إنتاج ونقل وتوطين التكنولوجيا وذلك بالتعاون مع مؤسسات الدولة الأخرى ،مشيرا إلى أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ممثلة في الاكاديمية تبنت إطلاق ودعم عدد من البرامج في مجال تصميم وصناعة السيارة الكهربائية وتجميع الخبرات والقدرات البحثية والأكاديمية المصرية للوصول إلى أهداف ملموسة في وقت قصير لصناعة سيارة مصرية بمكون محلى، وقد دشن الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى هذه المبادرة في 18 مايو الماضي.

المصدر : المصرى اليوم