عـااجل: 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا
عـااجل: 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، عـااجل: 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عـااجل: 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عـااجل: 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا، لنقوم بعرضها علي موقعنا، 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

السبت 2 يونيو 2018 06:35 صباحاً ـ الأقتصادي ـ أدى نحو 270 ألف مصلِّ صلاة الجمعة الثالثة من شهر رمضان، أمس، فى المسجد الأقصى وساحاته، برغم الحظر والتضييق الذى فرضته سلطات الاحتلال الإسرائيلى على دخول المصلين إلى مدينة القدس المحتلّة، فيما توعدت الولايات المتحدة باستخدام حق الفيتو فى الأمم المتحده الدولى عند مناقشة مشروع قرار لحماية الفلسطينيين. وتوجّه عشرات آلاف الفلسطينيين منذ الصباح إلى المسجد الأقصى، فيما لجأت سلطات الاحتلال لإعاقة توافد المصلين، وأغلقت محيط البلدة القديمة فى القدس المحتلّة أمام حركة المركبات، وعزّزت بشكل كبير انتشار قواتها وشرطتها فى القدس ومحيط البلدة القديمة، كما نصبت مئات المتاريس والحواجز العسكرية على الطرق المؤدية إلى القدس المحتلّة. وكان 120 ألف مصلٍ أدوا صلاة الجمعة الأولى من رمضان، فيما أدى نحو 200 ألف مصلٍ الجمعة الثانية. واحتشد الفلسطينيون فى قطاع غزة ومدينة حيفا المحتلة للمشاركة فى فعاليات الجمعة العاشرة من مسيرة العودة الكبرى، تحت شعار «من غزة إلى حيفا وحدة دم ومصير مشترك».

وعزز الجيش الإسرائيلى من انتشاره على طول الحدود مع قطاع غزة، فيما تم الإعلان عن إصابة فلسطينيين اثنين بالرصاص شرقى غزة. أما فى حيفا وغزة، فبدأ آلاف الفلسطينيين الاستعداد لمسيرة «من حيفا لغزة» والتى من المقرر انطلاقها بعد مثول الجريدة للطبع. وفى الأمم المتحده الدولى، توعدت الولايات المتحدة باستخدام حق الفيتو على مشروع قرار قدمته الكويت يدعو إلى حماية الفلسطينيين فى الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.

وقالت سفيرة الولايات المتحدة فى الامم المتحدة، نيكى هايلى، إن النص الذى قدمته الكويت باسم الدول العربية يعتمد «نهجا منحازا مفلسا أخلاقيا، ولن يؤدى إلا إلى تقويض الجهود الجارية نحو السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين». وطرحت الولايات المتحدة مسودتها الخاصة للقرار، التى تحمّل فيها حماس مسؤولية أعمال العنف الأخيرة فى غزة، وتطالب بأن توقف حركتا حماس والجهاد الاسلامى «كل الأنشطة العنيفة».

وكانت الكويت قدمت مشروع قرارها قبل أسبوعين، وطالبت فى البداية بنشر قوة تؤمن حماية دولية للفلسطينيين بعد مقتل حوالى 60 منهم بنيران إسرائيلية على الحدود بين الكيان الصهيوني وقطاع غزة. وتدعو النسخة النهائية من مشروع القرار الكويتى إلى «النظر فى اتخاذ تدابير تضمن أمن وحماية» المدنيين الفلسطينيين، وتطلب من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش تقديم تقرير حول إمكانية وضع «آلية لحماية دولية». وقالت هايلى إن «الولايات المتحدة ستستخدم الفيتو حتما ضد مشروع القرار الذى تقدمت به الكويت». ووجهت تحذيرا الى الدول الأوروبية والدول الأعضاء الأخرى فى المجلس، موضحة أن اختيار «التصويت لمصلحة هذا القرار سيكشف افتقادها إلى القدرة على المشاركة فى أى مفاوضات تتمتع بالمصداقية بين الطرفين».

نشكركم علي حسن متابعتانا، عـااجل: 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، 270 ألف فلسطينى يصلون فى «الأقصى»: القدس لنا.

المصدر : المصرى اليوم