الإقتصادي : الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا
الإقتصادي : الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، الإقتصادي : الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،الإقتصادي : الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، الإقتصادي : الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا، لنقوم بعرضها علي موقعنا، الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

مقتل وإصابة 150 مسلحا بأكبر ضربة جوية في سيناء

الثلاثاء 19 يونيو 2018 01:47 مساءً ـ الأقتصادي ـ أرشيفية

حجم الخط: A A A

وكالات

19 يونيو 2018 - 01:10 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

كشف مصدر أمريكي مسئول، عن أن الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران في سوريا، نافيًا في الوقت ذاته قيام الولايات المتحدة أو التحالف الدولي الذي تقوده ضد تنظيم "داعش"، بتوجيه تلك الضربة الجوية، الأحد الماضي، قائلا في تصريحات لـCNN، إن "الكيان الصهيوني هي من قامت بالضربة الجوية".

وحمل التلفزيون السوري الرسمي التحالف الدولي مسؤولية الضربة، التي استهدفت القوات الموالية للنظام وتسببت بعدة إصابات، إلا أن متحدثاً من التحالف قال إن "التحالف لم يوجه أي ضربات في المنطقة القريبة من مدينة البوكمال".

ومن جهة أخرى، رفض الجيش الإسرائيلي، بحسب سياسته المعتادة، التعليق على مجريات الضربة، بينما أشار مسؤولون أمريكيون أن "العديد من الميليشيات المؤيدة للنظام والمنحازة إلى إيران تقع على الحدود السورية العراقية"، مضيفين أن "على الكيان الصهيوني اجتياز العديد من العقبات اللوجيستية الكبيرة لضرب المنطقة، التي تقع على بعد من الكيان الصهيوني".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو أكد، في اجتماع مجلس الوزراء، الأحد الماضي، أن دولته "ستتخذ واتخذت بالفعل، كل الإجراءات اللازمة ضد الجهود الرامية لتأسيس وجود عسكري إيراني لإيران في سوريا أو حدودها"، كما أجرى نتنياهو محادثات مع وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو والرئيس الروسي بوتين، اللذين يعدان من اللاعبين الرئيسين في التأثير على سياسة الكيان الصهيوني وإجراءاتها تجاه سوريا، في نهاية الأسبوع الماضي.

وتختلف هذه الضربة الجوية عن الضربات السابقة المنسوبة إلى الكيان الصهيوني من حيث الموقع، حيث توجه الكيان الصهيوني ضرباتها عادة في المنطقة الغربية من سوريا أي حول دمشق وحمص، ولكن الضربة الجديدة كانت في شرقي سوريا واستهدفت القوات المؤيدة للنظام بدلاً من القوات الإيرانية، التي قد تكون جول الكيان الصهيوني المعتاد.


مقتل وإصابة 150 مسلحا بأكبر ضربة جوية في سيناء

أخبار متعلقة

#
#
#
#

كشف مصدر أمريكي مسئول، عن أن الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران في سوريا، نافيًا في الوقت ذاته قيام الولايات المتحدة أو التحالف الدولي الذي تقوده ضد تنظيم "داعش"، بتوجيه تلك الضربة الجوية، الأحد الماضي، قائلا في تصريحات لـCNN، إن "الكيان الصهيوني هي من قامت بالضربة الجوية".

وحمل التلفزيون السوري الرسمي التحالف الدولي مسؤولية الضربة، التي استهدفت القوات الموالية للنظام وتسببت بعدة إصابات، إلا أن متحدثاً من التحالف قال إن "التحالف لم يوجه أي ضربات في المنطقة القريبة من مدينة البوكمال".

ومن جهة أخرى، رفض الجيش الإسرائيلي، بحسب سياسته المعتادة، التعليق على مجريات الضربة، بينما أشار مسؤولون أمريكيون أن "العديد من الميليشيات المؤيدة للنظام والمنحازة إلى إيران تقع على الحدود السورية العراقية"، مضيفين أن "على الكيان الصهيوني اجتياز العديد من العقبات اللوجيستية الكبيرة لضرب المنطقة، التي تقع على بعد من الكيان الصهيوني".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو أكد، في اجتماع مجلس الوزراء، الأحد الماضي، أن دولته "ستتخذ واتخذت بالفعل، كل الإجراءات اللازمة ضد الجهود الرامية لتأسيس وجود عسكري إيراني لإيران في سوريا أو حدودها"، كما أجرى نتنياهو محادثات مع وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو والرئيس الروسي بوتين، اللذين يعدان من اللاعبين الرئيسين في التأثير على سياسة الكيان الصهيوني وإجراءاتها تجاه سوريا، في نهاية الأسبوع الماضي.

وتختلف هذه الضربة الجوية عن الضربات السابقة المنسوبة إلى الكيان الصهيوني من حيث الموقع، حيث توجه الكيان الصهيوني ضرباتها عادة في المنطقة الغربية من سوريا أي حول دمشق وحمص، ولكن الضربة الجديدة كانت في شرقي سوريا واستهدفت القوات المؤيدة للنظام بدلاً من القوات الإيرانية، التي قد تكون جول الكيان الصهيوني المعتاد.

نشكركم علي حسن متابعتانا، الإقتصادي : الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، الكيان الصهيوني دمرت قواعد عسكرية لإيران فى سوريا.

المصدر : المصريون