الإقتصادي : «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية
الإقتصادي : «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي، الإقتصادي : «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،الإقتصادي : «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، الإقتصادي : «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية، لنقوم بعرضها علي موقعنا، «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الجمعة 6 يوليو 2018 04:45 مساءً ـ الأقتصادي ـ انتحرت طفلة تبلغ من العمر 13 عامًا، في إحدى قرى المدينة المنورة، بالمملكة العربية السعودية، بسبب لعبة الحوت الأزرق.

وذكرت صحيفة "سبق" السعودية، أن هذه الحالة هي الثانية التي تشهدها المملكة خلال أيام، مشيرة إلى أن الحادثة الأولى وقعت في أبها.

وتبين من المعلومات الأولية أن الطفلة قامت بشنق نفسها بسبب لعبة "الحوت الأزرق"، وتباشر الجهات المعنية التحقيق حول الحادث لكشف ملابساتها.

يشار إلى أن الآثار المدمرة للعبة الحوت الأزرق، وصلت لأول مرة إلى السعودية، وتسببت اللعبة في وفاة طفل لم يتجاوز الثانية عشر من عمره، وذلك في الأول من يوليو الجاري.

?ونجحت اللعبة في اختراق الحدود السعودية، والتسبب في وفاة الطفل الذي امتثل لأوامر اللعبة، الأمر الذي أدى لمفارقته للحياة.

?ووفقا لشهادات أحد أقارب الطفل، فإنه قد أقدم على الانتحار بعد أن تأثر باللعبة.

يذكر أن لعبة "الحوت الأزرق" تستهدف الأطفال والمراهقين، وتتكون من مجموعة من التحديات تمتد لـ50 يومًا، وفي التحدي النهائي يُطلب من اللاعب قتل نفسه.

نشكركم علي حسن متابعتانا، الإقتصادي : «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية، عفواً لا تنسي الأعجاب بصفحاتنا عبر مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بموقع الأقتصادي، لتصلكم أهم وأخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، «الحوت الأزرق» تحصد ثاني ضحاياها في السعودية.

المصدر : المصريون