عــااجل : الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات
عــااجل : الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، عــااجل : الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عــااجل : الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عــااجل : الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات، لنقوم بعرضها علي موقعنا، الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الثلاثاء 2 أكتوبر 2018 12:45 صباحاً ـ الأقتصادي ـ كان منتجع برينس جون، المخصص للغوص يجذب السائحين بإدارته الألمانية لقضاء العطلات "بعيدًا عن السياحة الشعبية"، وبمياه نقية فيروزية اللون.

تقع هذه الأجنحة السكنية الستة عشرة على الساحل الغربي لجزيرة سولاويسي، رابع أكبر جزر إندونيسيا، أعلى قمة لسان بالو البحري، وهي المنطقة التي تضررت بشكل خاص من زلزالي الجمعة الماضية، كما كانت أول مناطق الساحل تضررا بموجات المد العاتية (تسونامي) التي أعقبت الزلزالين.

ونجا جميع السائحين الذين كانوا يقضون عطلتهم هناك من الموت، وأغلبهم من الألمان.

وتقول مدرسة الغطس الألمانية، أنّا كيرستيان، عما عايشته: "فوجئنا بدفقات شديدة لكميات مياه هائلة فوقنا.. ولكننا كنا محظوظين كثيرًا، لم يصب أي من ضيوفنا بأذى".

لم تكن هناك وفيات سوى على بعد مئات الأمتار باتجاه الشاطئ وفي منطقة دونجالا، أقرب بلدية. ولا تزال هناك جثث تحت بعض أشجار النخيل.

عندما نشاهد الصور التي أخذت لمناطق بامتداد الشاطئ، يتضح مدى الحظ الذي حالف مصطافي الغطس.

لقد رأى العالم مطلع الأسبوع الجاري، مشاهد لمدينة بالو التي يسكنها نحو 350 ألف نسمة، ورأى موجة الفيضانات على الشاطئ والمسجد الذي دمر وأنقاض فندق "رو اروا".

أما الآن، فهناك مسعفون يحفرون بأيديهم بحثًا عن ضحايا وجرافات تحفر مقابر جماعية وأكياس كبيرة باللونين الأصفر والبرتقالي مخصصة للجثث.

ووسط الكارثة، دعا رئيس إندونيسيا جوكو ويدودو العالم، إلى تقديم مساعدات لبلاده، وهو قرار ليس سهلاً بالنسبة لرئيس بلد يسكنه 260 مليون نسمة، ويسعى الى إعادة انتخابه في الرئاسة العام المقبل.

وقدرت السلطات الإندونيسية عدد الضحايا اليوم الاثنين بـ 844 على الأقل، وهؤلاء هم الموتى الذين تم تحديد أسماؤهم.

نشكركم علي حسن متابعتانا، عــااجل : الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، الخوف عقب تسونامي.. إندونيسيا تطالب العالم بتقديم مساعدات .

المصدر : بوابة الشروق