عــااجل : «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية
عــااجل : «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية

ضيوفنا الكرام أجدد الترحيب بكم مرة أخرى وأشكركم علي زيارتكم موقع الأقتصادي، مرحباً بك عزيزي الزائر علي موقع الأقتصادي العربي، عــااجل : «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية، حيث نسعي جاهدين ان نكون عند حسن متابعتك لموقعنا، «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية، عزيزي الزائر، موقع الأقتصادي هو موقع إخباري شامل يضم أحدث المستجدات علي الساحة العربية والدولية ،عــااجل : «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية، حيث نقوم بالبحث عن أهم وأخر الأخبار من كافة المواقع والوكالات الأخبارية، عــااجل : «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية، لنقوم بعرضها علي موقعنا، «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية، وحتي يتسني لك أن تتابع كل ما هو جديد في عالم الأخبار .

الأربعاء 3 أكتوبر 2018 09:45 صباحاً ـ الأقتصادي ـ ذكرت مجلة «فورين بوليسي» الأمريكية، أمس الثلاثاء، أن الرئيس الأمريكى ترامب، يسعى سرًا لوقف الدعم المالي الذي تقدمه بلاده لمنظمات الأمم المتحدة، على أن يكون ذلك عبر طرق بيروقراطية حال فشله في وقفها من خلال الكونجرس.

وأوضحت المجلة فى تقرير لها، أنها حصلت على رسالة إلكترونية كتبتها، مطلع يونيو الماضي، ماري شتول، أحد مستشاري المكتب الأمريكي للعلاقات مع المنظمات الدولية، حيث ذكرت فيها أن إدارة ترامب تسعى لقطع الدعم المالي لبرامج الأمم المتحدة التي تتعارض مع أولويات البيت الأبيض.

ولفتت الرسالة الإلكترونية، إلى أن إدارة ترامب يمكنها استخدام المسارات البيروقراطية لإعداد تقارير مكثفة لوقف أموال الدعم التي يرفضها البيت الأبيض، لكن الكونجرس مستمر في دعمها والموافقة على منحها.

ونقلت المجلة عن مسؤولين بالخارجية الأمريكية ومساعد في الكونجرس، القول إن مسؤولي الخارجية، والكونجرس، يناقشون منذ عدة أشهر مسألة المساعدات المالية التي تقدم للبرامج الأممية المختلفة.

ومن بين البرامج التي يسعى البيت الأبيض لوقف الدعم المالي المقدم لها، تلك التي تهدف إلى لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين، وتوفير مقومات الصحة الإنجابية للنساء الفقيرات.

وأضافوا، أن وزارة الخارجية امتثلت لتوجيهات الكونجرس بشأن برامج الأمم المتحدة خلال السنة المالية المنتهية في 30 سبتمبرالماضى، لكنها لا تزال تخطط لسحب 25 مليون دولار أمريكي من المساعدات المخصصة لبرامج الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.

وأوضحوا أن مسؤولي الخارجية الأمريكية، يسعون من خلال تقييد سبل إنفاق الأموال من قبل مستلميها، إلى التحكم والسيطرة في أكثر من 10 ملايين دولار تقدمها الأمم المتحدة لبرامج حقوق الإنسان، وحقوق المرأة.

ومن بين النفقات الأخرى التي تسعى الخارجية الأمريكية لقطعها،7 ملايين دولار مخصصة لمفوضية حقوق الإنسان الأممية، و16 مليون دولار مخصصة لقيام المفوضية العليا لشؤون اللاجئين الأممية بإجراء تحقيقات مدعومة أمريكيا في مناطق مختلفة مثل ميانمار، وسوريا، وكوريا الشمالية.

وأدى تركيز ترامب على برنامج «أمريكا أولا»، إلى تقليص الأموال المخصصة للمساعدات الخارجية، كما حثت إدارته مرارا على خفض حجم الأموال التي ترسل للخارج منذ توليه الرئاسة في يناير 2017.

وتماشيًا مع هذه التوجهات قررت الإدارة الأمريكية الشهر الماضي، وقف مساعداتها للفلسطينيين بما فيها تلك المقدمة لمستشفيات القدس والمشاريع في الأراضي الفلسطينية ووكالة الأمم المتحدة لغوث اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا».

نشكركم علي حسن متابعتانا، عــااجل : «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية، لا تنسي الأعجاب بصفحات مواقع التواصل الأجتماعي الخاصة بالموقع، لتصلكم أخر الأخبار السياسية والأقصادية والرياضية والفنية أولاً بأول من موقع الأقتصادي، «فورين بوليسي»: ترامب يسعى سرًا لوقف الدعم المالي للمنظمات الأممية .

المصدر : بوابة الشروق