مسؤولة أوروبية: الأزمة الحالية في منطقة الخليج بشأن دولة قطر هي الأعمق
مسؤولة أوروبية: الأزمة الحالية في منطقة الخليج بشأن دولة قطر هي الأعمق

اعتبرت فيديريكا موجيريني، الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، الإثنين، أن الأزمة الحالية في منطقة الخليج حول دولة قطر هي الأعمق من كل ما جرى في أي وقت مضى، وتسويتها لن تكون أمرا سهلا.

وقالت-في تصريحات صحفية أدلت بها عقب اجتماع لوزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في "لوكسمبورج": "يتعين علي أن أشير إلى أن عمق الأزمة يثير هذه المرة قلقا أكبر مما كان في الماضي على الإطلاق"، وفقا لما ذكرته قناة "روسيا اليوم" الإخبارية الروسية.

وأضافت موجيريني: "أعتقد أيضا أن جميع القوى اللاعبة في منطقة الخليج لديها مصلحة في إيجاد سبل لإزالة هذا التوتر عن طريق الحوار، والعثور على أطر للتعاون".

وتابعت المسؤولة الأوروبية قائلة: "من الواضح أن لا بديل واقعيا للتعاون بين دول منطقة الخليج، لا سيما عند النظر في العلاقات بمجال الأمن، والصلات العائلية، وعند الأخذ بعين الاعتبار وجود أشخاص مزدوجي الجنسية، والعلاقات الاقتصادية، وجميع الصلات، التي تربط بين بلدان المنطقة كلها يوميا، بدءً من الطاقة ووصولا إلى الأمن".

وشددت موجيريني: ليست هناك إمكانية لحل هذه الأزمة غدا، لكن، من وجهة نظرنا، على جميع الأطراف الاهتمام بصورة أكبر بتسوية هذا التوتر سياسيا وبصورة سريعة حول طاولة المفاوضات، من دون طرح أي شروط مسبقة، وبالاعتماد على جهود الوساطة الممتازة التي يبذلها أمير الكويت  صباح الأحمد الجابر الصباح.

 

المصدر : الوطن